وزيرة الخارجية الألمانية: يجب بدء تحقيق فوري بشأن انتهاكات حقوق الإنسان إثر الهجوم الروسي بأوكرانيا

د ب أ - الأمة برس
2022-03-03

وزيرة الخارجية الألمانية (أ ف ب)

جنيف - طالبت وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك بضرورة إجراء تحقيق سريع بشأن انتهاكات حقوق الإنسان التي قامت بها روسيا خلال الحرب بأوكرانيا.

وقالت بيربوك اليوم الخميس في رسالة فيديو مسجلة مسبقا خلال انعقاد جلسة لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في جنيف: "يجب المقاضاة على الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان".

وتابعت الوزيرة الألمانية: "إننا بحاجة فورية للجنة تحقيق بشأن أوكرانيا من أجل فحص كل انتهاكات حقوق الإنسان التي ارتكبتها روسيا منذ بداية الاعتداء العسكري".

وقالت بيربوك إنه يجب اتخاذ موقف واضح فيما يتعلق بموضوع المسائلة القانونية، ودعت لتوسيع الآليات في هذا النطاق لتشمل أيضا بيلاروس وجنوب السودان وسوريا وميانمار.

وأكدت بيربوك أن الهجوم الروسي على أوكرانيا هو أيضا هجوم على ميثاق الأمم المتحدة، وقالت إن الأمر يتعلق بـ "أخطر انتهاكات حقوق الإنسان: الحق في الحياة وحق الشعب الأوكراني في تحديد مصيره بنفسه".

وأضافت الوزيرة الألمانية أنه يجب أن تكون حقوق الإنسان في مركز الإجراء السياسي الذي سيتم اتخاذه أيضا؛ نظرا لأنها تتعرض لضغط على مستوى العالم، وقالت: "عدوان روسيا يؤكد كل ذلك بشكل واضح. يتعين علينا التصدي لهذا الهجوم".

وحذرت بيربوك من أن "وجودنا سيكون مهددا"، إذا تم تجاهل حقوق الإنسان، وأشارت بتصريحاتها إلى الأشخاص في أوكرانيا وكذلك إلى نشطاء منظمات حقوق الإنسان مثل منظمة "ميموريال" الحقوقية الروسية وكذلك إلى "رجال شجعان مثل أليكسي نافالني الذين يتم السعي لإسكات أصواتهم".

وأشارت الوزيرة الألمانية أيضا إلى متظاهرات ومتظاهرين يسيرون في الشوارع في روسيا ضد حرب (الرئيس الروسي فلاديمير) بوتين وكذلك إلى "جميع الأشخاص حول العالم الذين يعانون من التمييز بسبب قناعاتهم".

ودعت بيربوك إلى الإنصات إلى خبرات النساء، وأوضحت "أنهن الطرف المعرض للتهديد بأقصى قوة خلال النزاعات والأزمات".

وأعلنت الوزيرة الألمانية أن بلادها تعتزم البقاء عضوا بمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة لثلاثة أعوام أخرى، وأكدت أن الحكومة الاتحادية على قناعة بـ "أنه يتعين علينا جميعا وضع حقوق الإنسان في محور تصرفنا، لأجل الأمهات والآباء والأطفال في أوكرانيا، لأجل جميع الأشخاص الذين عرفوا المعاناة. يتعين علينا اتخاذ إجراء الآن".

 







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي