وزيرة الدفاع الألمانية: الدبلوماسية لم تمنع خرق نظام السلام الأوروبي

د ب أ- الأمة برس
2022-02-22

وزيرة الدفاع الالمانية كريستين لامبرخت (أ ف ب) 

برلين: أعلنت وزيرة الدفاع الألمانية كريستينه لامبرشت اعتزامها الرد بقوة وحزم على سياسة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وخلال زيارتها للمجموعة القتالية التابعة لحلف شمال الأطلسي (الناتو) في مدينة روكلا الليتوانية والتي تخضع لقيادة الجيش الألماني، قالت الوزيرة المنتمية إلى حزب المستشار أولاف شولتس الاشتراكي الديمقراطي، الثلاثاء 22فبراير2022، إن "دبلوماسية الأسابيع والشهور الأخيرة لم تستطع للأسف أن تمنع هذا الخرق الصارخ لنظامنا للسلام الأوروبي".

يذكر أن الجيش الألماني عزز الوحدة القتالية في ليتوانيا مؤخرا بحوالي 350 جنديا إضافيا مع حوالي 100 مركبة وأنظمة أسلحة.

كان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اعترف في خطابه أمس بجمهوريتي لوهانسك ودونيتسك في شرق أوكرانيا كدولتين مستقلتين كما أمر بإرسال جنود روس إلى شرق الجمهورية السوفيتية السابقة.

وتابعت لامبرشت أن "روسيا تتصرف هنا كمعتدٍ، ولا يزال من غير المعروف في هذه الساعة إلى أي مدى سيمضي الجانب الروسي في عدوانه، ونحن نقف هنا في حالة انتباه وتحصن".

ووجهت لامبرشت نداء ملحا إلى الرئيس الروسي قائلة:" أوقف هذا الهجوم دون إبطاء. احترم سيادة دولة أوكرانيا التي اعترفت بها روسيا بموجب القانون الدولي. عد إلى طاولة المفاوضات".







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي