وزير الخارجية الجزائري: مشوار المصالحة الفلسطينية انطلق ومتفائلون بالنتائج

2022-01-31

وزير الخارجية الجزائري رمطان لمعامرة (أ ف ب)

الجزائر: قال وزير الخارجية الجزائري، رمطان لعمامرة الذي أعلنت بلاده الشهر الماضي أنها ستستضيف محادثات فلسطينية إن عملية المصالحة بين الفصائل الفلسطينية "انطلقت".

وفي مؤتمر صحفي في الكويت، الاثنين 31يناير2022، أوضح لعمامرة أن "مشوار المصالحة الفلسطينية انطلق، والجزائر لها خبرة طويلة في جمع الشمل الفلسطيني".

وعبّر وزير الخارجية الجزائري عن التفاؤل بشأن المصالحة الفلسطينية رغم أنهم "في بداية المشوار"، وفق تعبيره.

وحاولت دول عربية عديدة، من بينها مصر، دون جدوى تحقيق المصالحة بين حركة فتح التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني محمود عباس وحركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس) التي تعارض أي مفاوضات مع إسرائيل.

وأضاف وزير الخارجية الجزائري "جهودنا تهدف لجعل الجانب الفلسطيني المشارك في القمة العربية (تستضيفها الجزائر ولم يحدد موعدها بعد) يتحدث بصوت يعبر عن جميع الفصائل".

ولم تنظم أي انتخابات فلسطينية عامة منذ 16 عاما بسبب حالة الانقسام بين الفصائل.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي