أحدهم يمني.. 12 فائزاً بجائزة ابن بطوطة لأدب الرحلة

2021-12-24

أعلن "المركز العربي للأدب الجغرافي - ارتياد الآفاق"، الخميس 23 ديسمبر 2021، عن أسماء الفائزين في الدورة العشرين من "جائزة ابن بطوطة لأدب الرحلة" (2020 - 2021)؛ وهُم اثنا عشر كاتباً ومحقِّقاً ومترجِماً من مصر وسورية والعراق واليمن والإمارات وتونس والجزائر والمغرب وتركيا.

فاز في فئة "الرحلة المحقّقة" كلٌّ من عيسى عُودة برهومة من الأردن عن "سِفْر السَّفَر إلى مَعْرِضِ الحَضَر 1889" لديمتري بن نِعمة الله خلّاط، ومحمد عيناق من المغرب عن "الرحلة الحجازية 1796 - 1797" لأبي العباس أحمد بن محمد الفاسي، بينما عادت الجائزةُ في "فرع الدراسات" إلى حافظ قاسم صالح صادق من اليمن عن عمله "كتابة الاختلاف في أدب الرحلة من القرن الثالث حتى نهاية القرن الثامن الهجري".

وفي فرع "الرحلة المترجمة"، عادت الجائزة إلى كلّ من نعيمة الحوسني من الإمارات عن "في أعماق إفريقيا 1795 - 1797" لـ مونغو بارك، وهادي عبد الله الطائي من العراق عن "رحلة في جزيرة العرب" لـ جون لويس بوركهارت.

أمّا في فئة "الرحلة المعاصرة" (سندباد الجديد)، ففاز كلّ من لينا هويان الحسن من سورية عن "كعبُ الجنيّة: رحلة إلى مدن تسكنها الجنّيات"، وعمار علي حسن من مصر عن "1000 نافذة لغرفة واحدة: جولات بين الطبيعة والطبائع".

وبينما عادت الجائزة في فرع "اليوميات" إلى أحمد سعيد نجم من فلسطين عن كتابه "خيمة من الإسمنت: يوميات، صور، حكايات، من الواحة المفقودة"، فاز في فرع "اليوميات المترجمة" كلّ من يوسف وقّاص من سورية عن "أب وابن: سوريا بحجم العالم" لمحمد وشادي حمادي، وأيمن حسن من تونس عن "رحلَةٌ حَولَ غُرفَتي" لـ غزافيي دوميستر.

وعادت الجائزة في فرع "الريبورتاج الرحلي- الرحلة الصحافية" إلى زهية منصر من الجزائر عن كتابها "منازل الغائبين: على خُطى المقيمين في الغياب"، وفي فرع "الريبورتاج الرحلي المترجم - الرحلة الصحفية" إلى كلّ من أحمد زكريا من مصر وملاك دينيز أوزدمير من تركيا عن كتاب "الدنيا قِدْرٌ كبيرٌ وأنا مِغْرَفَة: رحلة مصر والعراق" لعزيز نيسين.

من جهة أُخرى، نوّهت لجنة التحكيم بمجموعةٍ من الكتب، موصيةً بنشرها؛ هي: "رحلات الدونكيشوت" لمحمد الحجيري من لبنان، و"رحلتان إلى تونس والخرطوم" لمحمد العامري من الأردن، و"زوج جواز سفر" لـ مارغا داندوران بترجمة: سعيد بلمبخوت من المغرب.

وضمّت لجنة تحكيم الجائزة كلّاً من خلدون الشمعة، وعبد الرحمن بسيسو، وأحمد برقاوي، وعبد النبي ذاكر، ومفيد نجم، وتيسير خلف.

وتُضاف الكتب الجديدة (11 كتاباً) إلى الأعمال التي فازت في الدورات السابقة، وهي 112 كتاباً لمائة واثني عشر فائزاً.

وذكر بيان للمركز أن عدد المخطوطات المشاركة هذا العام بلغ 58 مخطوطاً من 11 بلداً عربياً، توزّعت على الرحلة المعاصرة، والمخطوطات المحقّقة، واليوميات، والرحلة المترجمة، والرحلة الصحفية، مشيراً إلى إصداره الأعمال الفائزة عن "دار السويدي" في سلاسل "ارتياد الآفاق" للرحلة المحقَّقة، والرحلة المعاصرة "سندباد الجديد"، والدراسات، وذلك بالتعاون مع "المؤسَّسة العربية للدراسات والنشر" في بيروت، أمّا الرحلة المترجمة واليوميات والأعمال المنوَّه بها من قبل لجنة الجائزة فتُنشَر بالتعاون مع "دار المتوسط" في ميلانو.

وأشار المركز أيضاً إلى إصداره "موسوعة ابن بطوطة في لغات العالم" في ستّ أجزاء، من إنجاز الباحث والأكاديمي عبد النبي ذاكر، ضمن الاحتفال بمرور عشرين سنةً على إطلاق الجائزة.

من جهة أُخرى، أعلن "المركز العربي للأدب الجغرافي- ارتياد الآفاق" عن فتح باب قبول الطلبات للدورة الواحدة والعشرين من الجائزة (2022 - 2023) ابتداءً من اليوم.

يُذكَر أنّ الجائزة، التي يرعاها الشاعر محمد أحمد السويدي ويشرف عليها مدير عام المركز الشاعر نوري الجراح، تأسّست عام 2000، وأعلنت عن نتائج دورتها الأولى سنة 2003، وهي تُمنح سنوياً لـ "أفضل الأعمال المحقّقة والمكتوبة في أدب الرحلة".

ومن المنتظر أن يُقام حفل توزيع الجوائز في أيار/ مايو المقبل؛ حيث تُرافق الحفلَ ندوةٌ حول أدب الرحلة والأعمال الفائزة، يشارك فيها إلى جانب الفائزين وأعضاء لجنة التحكيم، عددٌ من الباحثين العرب المتعاونين مع "المركز العربي للأدب الجغرافي".







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي