بدون الكويت يوجهون خطابهم الحقوقي إلى العالم

خدمة شبكة الأمة يرس الإخبارية
2010-02-14 | منذ 10 سنة
حركة الكويتيين البدون في لندن تطلق حملة إعلامية دولية حول أوضاع حقوق الإنسان في الكويت.

لندن ـ كشف مؤسس حركة الكويتيين البدون محمد العنزي النقاب عن أن الحركة بصدد الإعداد لإطلاق حملة إعلامية من أجل تسليط الضوء على أوضاع حقوق الإنسان في الكويت بشكل عام، ووضع البدون بشكل خاص.

وأوضح العنزي أن حركة الكويتيين البدون في لندن "بدأت خطة إعلامية للتحرك عليها من أجل تسليط الضوء على الدورة الثامنة التي سوف تعقد في أيار (مايو) المقبل، والتي سوف يتم فيها مراجعة سجل دولة الكويت في مجال حقوق الانسان والاجراءات التي اتخذتها الحكومه الكويتية بشأن معالجة انتهاكات حقوق الانسان لديها".

وأشار إلى أن حركة الكويتيين البدون بهذه الخطة ستركز على "إبراز القضية بشكلها الحقيقي للعالم من خلال مجموعة نشاطات اعلامية سوف تخرج علنا في الأيام القادمة وتزامنا مع انعقاد الدورة"، على حد تعبيره.

ويعيش في الكويت خليط من السكان من أصول عراقية وعربية وغير عربية استوطنوا الامارة منذ الستينات من القرن الماضي وتكيفوا مع اوضاعها.

وتعد الكويت اول بلاد تقسم سكانها الى مواطنين وبدون وهم الاشخاص الذين يعيشون على أرض الكويت ولا يمتلكون جنسيتها. (قدس برس)
 



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي