رئيس الوزراء الإسرائيلي لـ (وام): اتفاقية إبراهيم للسلام أسست بنية جديدة للعلاقات في المنطقة

د ب أ - الأمة برس
2021-12-13

 

 وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد يستقبل رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت(د ب أ)

أبوظبي - أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت أن "اتفاقية إبراهيم للسلام" أسست بنية جديدة وعميقة وراسخة لعلاقات دبلوماسية واقتصادية وثقافية قائمة على تعاون يحقق الرفاهية لمجتمعات المنطقة.

وقال بينيت، في حوار خاص لوكالة أنباء الإمارات (وام) خلال زيارته الحالية للبلاد :"برأيي، هذه ماهية السلام والواقع الجديد الذي تشهده هذه المنطقة، ونحن نعمل معا على ضمان مستقبل أفضل لأطفالنا".

وأشار إلى أن العلاقات بين الإمارات وإسرائيل "توطدت في كافة المجالات، وأنا مرتاح جدا لذلك، إذ تم إبرام العديد من اتفاقيات التعاون في مجالات التجارة، والأبحاث والتطوير، والسايبر، والصحة، والتربية والتعليم، والطيران وغير ذلك، وأنا أتطلع لاستمرار تطور العلاقات وتوطيدها".

وحول حجم التبادل التجاري بين الإمارات وإسرائيل، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي "إن حجم التجارة المتبادلة بيننا زاد بسرعة كبيرة للغاية في غضون أشهر معدودة ونعتبر الإمكانات الكامنة فيه غير محدودة، فإسرائيل، على غرار الإمارات العربية المتحدة، هي بمثابة مركز إقليمي للتجارة، فالمزيج بيننا يتيح فرصا اقتصادية غير مسبوقة ليس بالنسبة لنا فحسب، بل بالنسبة للمزيد من الدول، مما يعد مقوما آخر من مقومات تعزيز الاستقرار والازدهار في هذه المنطقة".







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي