اللجنة الليبية لحقوق الإنسان تدين الاعتداء على محكمة "سبها" الابتدائية

2021-11-27 | منذ 2 شهر

الحادثة تمثل جريمة يعاقب عليها القانون، وهو عمل مشين يعيق ويعرقل إجراء الانتخابات (أ ف ب)

طرابلس: أكدت اللجنة الليبية لحقوق الإنسان، إدانتها واستنكارها الشديدين حيال واقعة الاعتداء المسلح الذي استهدف محكمة "سبها" الابتدائية أول أمس الخميس، من قبل مجموعة مسلحة خارجة عن القانون، وما ترتب على الحادثة من ترويع لأعضاء الهيئات القضائية والموظفين والمواطنين ممن كانوا داخل المحكمة وطردهم خارجها.

وذكرت اللجنة - في بيان وفقا لوكالة الأنباء الليبية، السبت 27نوفمبر2021، أن هذه الواقعة تمثل جريمة يعاقب عليها القانون، وهو عمل مشين يعيق ويعرقل إجراء الانتخابات، ويقوض سيادة القانون والعدالة، وينتهك حق المواطنين في المشاركة في العملية السياسية والانتخابية.

وطالبت اللجنة، وزارة الداخلية بحكومة الوحدة الوطنية الليبية، القيام بمهامها المناطة بها في التأمين وحماية المراكز الانتخابية والمحاكم من أي عمليات تخريبية أو اعتداءات قد تطالها.. مشددة على أهمية العمل لتأمين وحماية المراكز الانتخابية والمترشحين للانتخابات المعرضين للخطر خلال كامل مراحل العملية الانتخابية.

ودعت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، بعثة الأمم المتّحدة للدعم في ليبيا، بالعمل على مراقبة سير العملية الانتخابية بنزاهة وشفافية وضمان عدم عرقلتها من قبل أي طرف.

وجددت اللجنة، في بيانها، مطالبتها بأهمية إجراء انتخابات شفافة وعادلة وشاملة ونزيهة في 24 ديسمبر المقبل، وفقًا لما نصت عليه خارطة طريق ملتقى الحوار السياسي وقرارات مجلس الأمن الدولي رقم 2570.







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي