وزير خارجية ألمانيا يؤيد الحوار مع جميع الدول رغم اختلاف القيم

(د ب أ)
2021-11-23 | منذ 1 أسبوع

هايكو ماس، وزير الخارجية في حكومة تسيير الأعمال بألمانيا(د ب أ)

برلين - أعرب هايكو ماس، وزير الخارجية في حكومة تسيير الأعمال بألمانيا، عن تأييده لإجراء حوار مع جميع الدول، حتى تلك التي لا تشترك مع بلاده في نفس القيم.

وخلال ندوة لمؤسسة كوربر، قال السياسي الذي ينتمل للحزب الاشتراكي الديمقراطي، اليوم الثلاثاء 23 نوفمبر 2021م، إن جوهر الديمقراطية لا يتمثل في إقامة حفلات مع الأصدقاء ولكن في اجتذاب الأطراف "المستعصية" إلى مائدة المفاوضات.

وأضاف ماس:" لابد أن نعزز موقفنا، ولابد أن نتعاون بصورة أكبر مع كل دول هذا العالم".

وأعرب ماس عن اعتقاده بأن محاولات الانعزال والإصرار على التفوق الأخلاقي نادرا جدا ما تؤدي إلى الهدف في السياسة الدولية.

يذكر أن الصين تعد مثالا على الدول الأقوى التي تختلف مع ألمانيا في مجموعة قيمها.

وخلال السنوات الأربع الماضية، اتهمت الولايات المتحدة الحكومة الألمانية برئاسة أنجيلا ميركل مرارا بإبداء استعداد أقوى من اللازم للتعاون مع القيادة الصينية في بكين المتهمة بارتكاب انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان.

كما تعرضت ميركل مؤخرا لانتقادات حادة لأنها أجرت محادثات هاتفية مع رئيس بيلاروس الكسندر لوكاشينكو لبحث أزمة اللاجئين العالقين على حدود بلاده مع الاتحاد الأوروبي.






كاريكاتير

إستطلاعات الرأي