اتفاق شركتي بتروكيماويات سعوديتين لمبادلة أسهم بغرض الاندماج

الاناضول
2021-09-28 | منذ 4 شهر

الرياض: وقعت شركتا "المجموعة السعودية" و"بتروكيم" السعوديتين، الإثنين، مذكرة تفاهم غير ملزمة تتعلق بمبادلة الأسهم وهيكل تنفيذ صفقة اندماج محتملة بينهما.

وحسب إفصاح للبورصة المحلية، الثلاثاء 28سبتمبر2021، عينت "المجموعة السعودية" شركة "إتش إس بي سي" العربية السعودية مستشارا ماليا، فيما قامت "بتروكيم" بتعيين شركة "جي أي بي كابيتال" مستشارا ماليا، لصفقة الاندماج المحتملة.

وتضمن الاتفاق، أن يكون هيكل تنفيذ الصفقة المحتملة من خلال عرض مبادلة أسهم، يقدم من قبل المجموعة السعودية (بصفتها العارض) لبتروكيم (بصفتها المعروض عليها)، لغرض الاستحواذ على جميع الأسهم المصدرة في بتروكيم التي لا تملكها المجموعة السعودية.

وسيكون ذلك، مقابل إصدار أسهم جديدة في المجموعة السعودية لمساهمي بتروكيم، مما سينتج عنه إلغاء إدراج أسهم بتروكيم، وتصبح شركة مملوكة بالكامل للمجموعة السعودية.

وشمل الاتفاق أن يكون معامل مبادلة الأسهم للصفقة المحتملة (1.27)، والذي بموجبه سيحصل مساهمو بتروكيم - في حال إتمام الصفقة - على 1.27 سهم في المجموعة السعودية مقابل كل سهم يملكونه في بتروكيم.

والإثنين، أعلنت شركة تداول السعودية، المشغلة للبورصة المحلية، تعليق تداول سهمي الشركتين في السوق اليوم ولمدة جلسة تداول واحدة، بناءً على طلبهما، تمهيداً للإعلان عن حدث جوهري.

وتعمل الشركتان في مجال البتروكيماويات، و"المجموعة السعودية" تملك ما نسبته 50 بالمئة من "بتروكيم"، قبل عملية الاستحواذ المحتملة.

ويبلغ رأسمال "المجموعة السعودية" 4.5 مليار ريال (1.2 مليار دولار)، و"بتروكيم" 4.8 مليار ريال (1.28 مليار دولار).

وكانت الشركتان قد أعلنتا في سبتمبر/أيلول 2020 صدور موافقة مجلسي إدارتيهما على بدء المناقشات المبدئية لدراسة الجدوى الاقتصادية بخصوص دمج أعمال الشركتين.

وأعلنت الشركتان في أبريل/نيسان 2021، الانتهاء من دراسة الجدوى الاقتصادية المبدئية للاندماج، والانتقال إلى في دراسات العناية المهنية اللازمة والتفاوض على أحكام الصفقة المحتملة وشروطها وتبادل المعلومات فيما بينهما.

 

المصدر: الاناضول







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي