"مسرح المواجهة والتجوال": مرحلة ثانية

2021-09-26 | منذ 4 أسبوع

بدأت عروض مسرحية "طقوس العودة" للمخرج سعيد سليمان على خشبة مسرح قصر ثقافة دمنهور في محافظة البحيرة مساء أمس السبت وتتواصل حتى الأربعاء المقبل، ضمن المرحلة الثانية من مشروع "مسرح المواجهة والتجوال" الذي يشمل تقديم خمسة عشر عرضاً في عشرين محافظة مصرية.

يستند سليمان في عمله إلى الموّال الشعبي "حسن ونعيمة" الذي يروي قصّة عاشقَين من الصعيد يرفض أهل الفتاة تزويجها لحبيبها لأسباب عديدة تختلف حولها المرويات في التراث، وينتهي الأمر بقتلهم حسن وإلقاء جثّته في نهر النيل، ودمجها مع طقوس إيزيس في الحضارة المصرية القديمة.

وقامت الفكرة الرئيسية للعرض على جمع المواويل التي جرى غناؤها لقصة "حسن ونعيمة"، وانطلاقاً من ذلك تمّ تقديم حالة متنوعة من الحكي الشعبي ومسرح العرائس، وتظهر شخصية نعيمة طوال الوقت قوية متمردة تحتاج إلى حسن في حياتها، ولديها القدرة على إرجاعه مرة أخرى من خلال طقوس العودة، وتعلمت من أغنياته التي لم تنسَها، فهى تحيا بكلماته وتتبناها وتمد خيوطه بعد غيابه وتقدمها للناس من خلال كلماته.

وانطلقت المرحلة الثانية من "المواجهة والتجوال" في الشهر الماضي، وتتواصل حتى منتصف يناير/ كانون الثاني المقبل، وتهدف إلى المساهمة "في تحقيق العدالة المنشودة في مختلف القرى المصرية التي وصل إليها المنتج الثقافي للدولة بعد سنوات عديدة من العزلة"، بحسب بيان المنظّمين.

وفي محافظة الشرقية، عُرضت مسرحية "ذهب الليل" من تأليف أحمد عسكر، ورؤية موسيقية لمحمد شحاتة، وإخراج سعيد قابيل، وهي تركّز على المحطات الفنية المختلفة التي مرّ بها وأهم ما حققه الملحّن المصري محمد فوزي (1918 -1966) في الغناء والتلحين والإنتاج والتمثيل وتسجيل الأغاني والتأليف السينمائي أيضاً، في محاولة إعادة اكتشاف للفنان الذي قدّم أعمالاً غاية في التفرد والتنوع.

وكُتب العمل في أربع عشرة لوحة تمثّل مشاهد في حياة الفنان، وفي كل لوحة تقدّم معلومات جديدة وشخصيات جديدة، وكان الأساس تناول ملخص لسيرته نظراً لصعوبة تقديمها كاملة، وفي هذه المدة الزمنية القصيرة تظهر خمس وعشرون شخصية يقوم بأدائها خسمة ممثلين وممثلة واحدة يتنقلون بين الشخصيات المختلفة، باستثناء شخصية محمد فوزي، كما يقوم جميع الممثلين بدور الراوي في بعض المشاهد والمشهد النهائي.

كما يتضمّن المشروع عرض مسرحيات "المتفائل" لإسلام إمام، و"محطة مصر" لرضا حسنين، و"صاحب المقام" لعادل حسان، و"وولاد البلد" لمحمد الشرقاوي، و"ريسايكل" لمحمد الصغير، و"القطط" لصفوت صبحي، و"صحينا يا سينا" لعصام الشويخ، و"عبور وانتصار" لمحمد الخولي، و"أمر تكليف" لباسم قناوي، و"ليالي سيد درويش" لأشرف عزب، و"حواديت الأراغوز" لمحسن العزب، و"رحلة سعيدة" لمحمد مرسي.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي