الرئيس المكسيكي يؤكد أن بلاده لن تكون مخيما للمهاجرين

RT
2021-09-25

أكد الرئيس المكسيكي أندرس مانويل لوبيز أوبرادور أن بلاده لن تصبح "مخيما للمهاجرين"، داعيا الولايات المتحدة إلى الاستثمار في البلدان التي يهرب سكانها من الفقر والعنف.

وعزز لوبيز أوبرادور ضغوطه على واشنطن لمعالجة أزمة تدفّق المهاجرين من دول أمريكا الوسطى وهايتي إلى الولايات المتحدة من جذورها، وقال للصحفيين: "لا نريد أن تصبح المكسيك مخيما للمهاجرين".

وتابع: "إن المشكلة الأساسية لن تعالج ما لم تستثمر الولايات المتحدة في التنمية الاقتصادية لهذه الدول".

وأضاف: "تسود الآن أجواء ملائمة، لأن الرئيس جو بايدن منخرط، والسيدة كامالا هاريس والسيد جاك سوليفان، المستشار الأمني للرئيس بايدن، منخرطون جدا كذلك".

 

لقراءة بقية الخبر أذهب إلى:RT







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي