نصائح لتجاوز تحديات الحياة

2021-08-31 | منذ 2 شهر

أيمن خطاب: تحدّيات الحياة كثيرة لكن كيف تتجاوز بنجاح وتعيش حياتك بسعادة وسلام، ولا يمكن أن نحصر تحدّيات الحياة فهي كثيرة وتختلف من شخص إلى آخر لكن وفقا لكتاب  الدكتورة سناء الجمال خبيرة التنمية البشرية «حياتك بين يديك اصنعها بنفسك» يمكن أن نقول إنها تشمل الصعوبات الاقتصادية، فقدان الأمن الوظيفي، الرسوب في الدراسة، الإخفاق في مشروع تجاري، الصدمات العاطفية، الفشل المتكرّر، عدم القدرة على تأسيس أسرة، المشاكل الأسرية، المشاكل مع المدير في العمل والزملاء، الحرب، الهجرة، التعرض لكوارث طبيعية، الفقر، الجوع، التعرض للتميز العنصري، التعرض لحوادث أليمة. كيف يمكن أن تتجاوز صعوبات الحياة بنجاح؟

*تجاوز التحدّيات بأقل ضرر

1- التوكّل على الله: التوكّل على الله أمر ثابت في النص القرآني، يقول الله تعالى في سورة التوبة ﴿فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقُلْ حَسْبِيَ اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ ﴾ فالتوكّل على الله يُخفّف أعباء الحياة، ويزيح الهمّ والحزن لتتمكّن في النهاية من تجاوز كل تحدّيات الحياة بسلام وأمان.

2- التسلّح بالصبر: قال الله تعالى في سورة البقرة ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلَاةِ إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصابرين﴾ يجب أن تدرك بأن الصبر مفتاح الفرج، وكُلّما تسلّحت به كلما نجحت في تجاوز تحدّيات الحياة بأقلّ الأضرار، فالصبر يُعلّمك كيف تعالج الأمور وتُجدّد الحلول دون استعجال.

3- تعزيز الثقة في النفس: يجب عليك أن تعزّز ثقتك بنفسك، وأن تتذكر دومًا نقاط قوتك، وأن تعالج نقاط ضعفك، عندها يمكننا القول إنك فعلًا ستتجاوز كل التحديات والصعاب. اقرأ أيضاً: 6 أسرار تمنحك الثقة بالنفس

4- الاستعداد الجيد:  أنّ الحياة أشبه بمعركة عنيفة وجميعنا يدرك أنّ المعركة تحتاج للاستعداد الجيد حتى نخرج منها منتصرين، وأنت بدورك يجب أن تستعد لها جسديًا ومعنويًا، وأن تتعامل مع الأمور التي تواجهك بانفتاح، سيسهل عليك هذا إيجاد حلول لها لتنجح في النهاية من تجاوزها.

5- إدراك نهاية التحدّيات: لكل شيء نهاية في هذه الحياة، فالمشاكل والصعوبات التي تواجهها اليوم لها نهاية أيضًا أي أنها أمر مؤقت، لذا لا تتحسّر ولا تستعجل، فسرعان ما ستعود حياتك كما كانت عليه من قبل، عندما تدرك هذه الحقيقة ستشعر بالراحة وستنجح في تجاوز كل التحدّيات بعزم وثبات.

6- طلب المساعدة من المُقرّبين: لا بأس من أن تطلب المساعدة من المقربين منك في بعض الأمور، فرحلة الحياة لا تكتمل إلا بمساعدة الناس الذين تثق بهم، صدقني هم سيساعدونك في حل مشاكلك، وسيضعون أمامك حلول كثيرة، وسيقفون إلى جانبك بكل محبة وإخلاص لتتجاوز كل التحديات بإذن الله.

7- التعلّم من التحديات: إذا كنت تظنّ أنّ التحدّيات تدلّ على سوء الحظ فأنت مخطئ فكل الناس وحتى عظماء التاريخ والمبدعين مرّوا بمثل هذه التحدّيات لكن الفرق أنهم تعلموا منها وأخذوا منها العبرة والحكمة، وهذا ما ساعدهم على تحقيق إنجازاتهم العظيمة، لذا تعلّم من تحدّياتك حتى تتمكن من تجاوزها والاستفادة منها.

8- وضع خطّة واضحة: أنت بحاجة لخطة واضحة ومحدّدة تتضمن أهدافك، وأحلامك، وكيف ستواجه العراقيل التي قد تعترضك، وما هي الحلول المناسبة لكل مشكلة، عندما تتوافر بين يديك هذه الخطة وعندما تلتزم بها بشكل حرفي ستتمكن من تجاوز تحديات الحياة دون أن تتعرّض لأي ضرر.

9- الانفتاح على التغيّرات: العالم في تغيّر مستمر، وأنت كشخص يريد أن يواكب آخر التغيرات عليك أن تنفتح عليها، وأن تتقبلها، وأن تتعامل معها بكل حداثة، بذلك ستتمكن من تخفيف حجم التحديات، أما إذا تمسّكت بآرائك وأفكارك وتعصّبت لها صدّقني لن تستطيع أن تتجاوز أي من التحدّيات.

10- اعتناق التفكير الإيجابي: عليك أن تعتنق التفكير الإيجابي كمنهج تسير عليه في حياتك فهو سيساعدك على النظر لنصف الكوب الممتلئ، وسيُعلّمك كيف تستغل الفرص المتاحة أمامك، وكيف تتعلّم من أخطائك وتجاربك، إذًا بالفكر الإيجابي ستتمكّن من تجاوز تحدّيات الحياة دون استسلام أو تردد.

*وسائل لتجاوز التحديات

غير وجهة نظرك

  1. غيِّر وجهة نظرك: يؤثر كل موقف صعب في منظورك للأمور، فلا تكمن المشكلة الحقيقية في أنَّ هذه التحديات تأتيك بشكل متتال، بل في وجهة نظرك.
  2. تعلَّم من شخص عاش التجربة نفسها: إذا كان هذا يمنحك الراحة، فلتعلم أنَّك لست الوحيد الذي يمر بهذه التجارب؛ حيث يمر شخص ما في مكان ما بالظروف نفسها، وربَّما أسوأ. وبالمثل، هناك شخص ما مر بتحدٍ مماثل، لكنَّه تمكَّن من الخروج منه سالماً؛ بل هناك الملايين من الناس الذين يمرون بظروف مماثلة، وقد تعرف على الأقل شخصاً واحداً مر بذلك. قد تكون تجربة هذا الشخص مصدراً للتحفيز، فضلاً عن كونها دليلاً لتجاوز التحدي الذي يواجهك؛ إذ يمكن أن يكون التغلب على التحديات سهلاً بقدر مراقبة الأشخاص من حولك على الأمد الطويل.فالمثال الواقعي هو أفضل دافع لمواصلة النضال ضد عقبات الحياة. وبالمثل، تذكر تحدياً قد تغلبت عليه بالفعل، وسيكون مصدر إلهام للقيام بذلك مرة أخرى حالما تدرك أنَّك قد فعلتها من قبل.
  3. لا تخجل من طلب المساعدة: لقد أتيت إلى هذا العالم بمفردك، وستغادره بمفردك؛ ومع ذلك، يعتمد كل إنسان على الآخرين في فترة وجوده بين هاتين النقطتين، حتى أنَّ أقوى النظم الاقتصادية في العالم مترابطة ببعضها بعضاً،إذا لم تكن قادراً على إخراج نفسك من الموقف الصعب، فاطلب الدعم أو المساعدة؛ إذ من المحتمل أن يكون لطرف ثالث القدرة على تقديم وجهة نظر لم ترها أنت، وقد يكونون أيضاً قادرين على تقديم أمثلة عن التحديات التي تغلبت عليها بنفسك لتحفيزك على التغلب على كل ما تواجهه الآن. إنَّ وجود شخص يدعمك خلال أوقاتك الصعبة أمر رائع، خصوصاً إذا كان لديه الخبرة لتخطي العقبات؛ وحتى إذا لم يكن الأمر كذلك، يكون الدعم العاطفي كافياً لمساعدتك في الأوقات العصيبة.
  4. أوجد حلولاً: هناك دوماً حل لكل مشكلة تواجهها في أثناء سعيك إلى تحقيق النجاح في الحياة؛ وبغض النظر عن حجم المشكلة التي تعتقد أنَّها قد تعترض طريقك، يمكنك التوصل إلى حل من خلال القيام بخطوات صغيرة كل يوم. إذا كنت تفكر في طرائق للتغلب على التحديات، فأنت على المسار الصحيح فعلياً؛ إذ يمكنك التغلب على أي مشكلة إذا امتلكت عقلية مناسبة وأردت ذلك فعلياً؛ لذا ابدأ التفكير في كل الحلول الممكنة وغير الممكنة لمشكلتك.


إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي