برهم صالح أول رئيس عربي يلتقي رئيسي.. ماذا دار بينهما؟

2021-08-06 | منذ 3 شهر

بحث الرئيس العراقي "برهم صالح"، الخميس 5 أغسطس 2021م، مع نظيره الإيراني الجديد، "إبراهيم رئيسي"، في طهران، الملفات المشتركة بين البلدين، وتطورات الأوضاع في المنطقة.

وقالت الرئاسة العراقية، في بيان لها، إنه "تم التأكيد على ضرورة تنمية العلاقات بين البلدين في مختلف المجالات، وتفعيل التفاهمات والاتفاقات المبرمة بين الجانبين في القطاعات الاقتصادية، وتعزيز التبادل التجاري".

وأشاد "صالح"، وفقا للبيان، بدور إيران الداعم لبلاده في مواجهة تنظيم "الدولة"، ومخططاته في زعزعة أمن واستقرار المنطقة، مؤكدا أن "العراق يدعم بقوة استقرار المنطقة وسلامها وإنهاء التوترات التي تشوبها، ويعمل على أن يكون ساحة لتلاقي مصالح شعوبها".

وشدد الرئيس العراقي على حاجة المنطقة إلى التفاهمات وتنسيق الجهود، والركون إلى حوارات بنّاءة لتثبيت دعائم الاستقرار الإقليمي ومواجهة العديد من التحديات التي تتقاسمها دول المنطقة في مواجهة الإرهاب، وكذلك الأزمات الصحية المتمثلة في جائحة "كورونا"، ومخاطر التغيّر المناخي وحماية البيئة.

وأشار "صالح" إلى أن إرساء الأمن والاستقرار في العراق يعد عنصرا أساسيا للأمن والاستقرار الإقليمي، وعاملا للترابط الاقتصادي.

 من جانبه، أكد الرئيس الإيراني تطلع بلاده لتعزيز العلاقات الثنائية مع العراق في مختلف القطاعات، مشددا على أن العلاقات التي تجمع طهران وبغداد، مهمة ومميزة اجتماعية ودينية وثقافية.

وأشاد "رئيسي" بالجهود الكبيرة التي يبذلها العراق، من أجل إرساء الاستقرار والأمن في دول المنطقة.

ووصل الرئيس العراقي، "برهم صالح"، على رأس وفد رفيع المستوى، إلى طهران، صباح اليوم، للمشاركة في مراسم أداء "رئيسي" اليمين الدستورية رئيسا لإيران، بحضور وفود من 80 دولة.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي