نصرالله: "القدس مقابل حرب إقليمية" مسار تعمل المقاومة على إطلاقه وتثبيته

سبوتنيك
2021-07-07 | منذ 4 أسبوع

بيروت - شدد الأمين العام لـ"حزب الله" اللبناني حسن نصرالله، على ضرورة تطوير المواجهة الإعلامية مثل تطوير أدوات المواجهة العسكرية والأمنية والسياسية "لأنها جزء أصيل في المعركة".

وقال نصرالله في كلمة له خلال افتتاح مؤتمر "تجديد الخطاب الإعلامي وإدارة المواجهة" إنه "يجب أن نطور الخطاب لمواكبة التطور في الساحات الأخرى لأن الإعلام هو الذي يبين ما يجري في الميادين الأخرى السياسية والعسكرية والأمنية"، وفقا لموقع المنار التابع للحزب.
وأشار إلى أن الخطاب الإعلامي الذي يجب تطويره هو "لمواجهة المشروع الإسرائيلي الأمريكي والهيمنة في المنطقة".

وأوضح أن "الهيمنة الأمريكية تقف عائقا أمام الدول لأنها قائمة على سلب القرار والخيرات، وهي تحمي إسرائيل ولا يمكن تحرير فلسطين بمعزل عن هذه الهيمنة، فالهيمنة الأمريكية حولت كل الإمكانات في المنطقة لمصلحة إسرائيل".

وقال "معادلة القدس مقابل حرب إقليمية ليست للاستهلاك الإعلامي وهو مسار يعمل محور المقاومة على إطلاقه وتثبيته. نريد مساعدة الإعلام لتكريس المعادلة الإقليمية الجديدة وهي حماية القدس".

وتابع "هناك حرب إعلامية على المقاومة وتسخر مليارات الدولارات لتشويهها. يجب تطوير الخطاب الإعلامي للمقاومة بما يتناسب مع التحولات والتهديدات في المنطقة".



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي