رئيس الوزراء الكوري الشمالي ينجو من محاولة إقالة بسبب أزمة كورونا

2021-07-06

كشفت وسائل إعلام رسمية في كوريا الشمالية أن رئيس الوزراء، كيم ديوك هون، قام بعدة زيارات تفقدية لمواقع اقتصادية، ما يشير إلى أن التعديل الأخير في عناصر الحزب الحاكم لم يشمله.

وأوضحت وكالة الأنباء المركزية الكورية أن كيم ديوك هون، وهو عضو في هيئة رئاسة المكتب السياسي للجنة المركزية لحزب "العمال الحاكم"، تفقد عدة وحدات متعلقة بالاقتصاد الوطني"، وشاهد الاستعدادات لمنع الفيضانات قبل موسم الأمطار الموسمية الصيفية، لافتة إلى أن رئيس الوزراء حث القطاع الزراعي وقطاع مراقبة الأرصاد الجوية على "التعاون في وضع خطة لمنع وقوع الأضرار الطبيعية، وشدد على ضرورة قيام القطاعات الأخرى بدعم الخطة".

وجاء ذلك بعد أن عقد الزعيم الكوري الشمالي، كيم جونغ أون، اجتماعا موسعا يوم الخميس السابق، للمكتب السياسي، ووبخ المسؤولين عن التدابير المضادة لفيروس كورونا، لإهمالهم عملهم، متسببين في "حالة حرجة" قد تخلق أزمة كبيرة في "ضمان آمن الدولة وسلامة الشعب"، حيث  تم استدعاء أعضاء الحزب الرئيسيين وتم انتخاب من سيحل محلهم، بما يشمل عضوا في هيئة رئاسة المكتب السياسي، بيد أن الوكالة لم تقدم التفاصيل ذات الصلة، ما يثير التكهنات حول من تم فصلهم، بحسب وكالة "يونهاب".







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي