حماس ترحب بأي دور لبناني لإنهاء الانقسام الفلسطيني

2021-06-29 | منذ 4 أسبوع

 

رحب "إسماعيل هنية"، رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس"، الإثنين 28 يونيو 2021م ، بأي دور لبناني في تحقيق الوحدة الوطنية الفلسطينية.

جاء ذلك خلال لقاء جمعه مع رئيس البرلمان اللبناني، "نبيه بري"، في العاصمة بيروت، التي وصل إليها "هنية" على رأس وفد من "حماس"، الأحد، في زيارة تستغرق عدة أيام، حسب بيان صادر عن الحركة.

 وشدد "هنية" على ضرورة "مواصلة الحراك الفلسطيني بدعم الحلفاء والأصدقاء لتحقيق الوحدة الوطنية وإنهاء الإنقسام"، مبديا ترحيبه بأي دور جديد لـ"بري" والدولة اللبنانية في هذا السياق.

وتشهد الساحة الفلسطينية انقساما منذ يونيو/حزيران 2007، عقب سيطرة "حماس" على قطاع غزة، في حين تدير "فتح" الضفة الغربية، ولم تفلح العديد من الوساطات والاتفاقيات في استعادة الوحدة الداخلية.

واستعرض "هنية" خلال اللقاء مع "بري"، نتائج معركة سيف القدس على القضية الفلسطينية.

ومعركة "سيف القدس" اسم أطلقته الفصائل الفلسطينية المسلحة في قطاع غزة على تصديها للعدوان الإسرائيلي الأخير على القطاع.

وشنت إسرائيل عدوانا على قطاع غزة، استمر 11 يوما، في الفترة ما بين 10 و21 مايو/أيار الماضي؛ ما أسفر عن استشهاد وجرح آلاف الفلسطينيين، فيما ردت الفصائل الفلسطينية على العدوان بإطلاق آلاف الصواريخ تجاه كافة المدن الإسرائيلية.

وفيما يتعلق بأوضاع اللاجئين الفلسطينيين في لبنان، دعا "هنية" بيروت إلى "إقرار الحقوق المدنية والإنسانية للشعب الفلسطيني بهدف تحقيق حياة كريمة لحين عودته".



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي