أعراضه تستدعي المشورة الطبية.. ماذا تعرف عن نقص تروية القلب؟

2021-06-26

 

نقص تروية القلب هو حالة مرضية يتم فيها انخفاض إمداد القلب بالدم ونقص كمية الأكسجين، وهو ما يترتب عليه ظهور مجموعة من الأعراض

تعتبر آلام نقص تروية القلب وتُعرف أيضاً باسم (الذبحة الصدرية) معقدة ومتنوعة، ويمكن أن تتجلى في شكل ألم إشعاعي.

ويعد ألم الصدر أمراً شائعاً، ولكنه قد ينتشر إلى مناطق مثل الكتفين والرقبة والذراعين، كما وقد يتسبب ألم نقص تروية القلب أيضاً في نقل الألم إلى أجزاء أخرى، وقد يختلف موقع الألم المحدد نفسه تماماً اليوم عن الغد.

بالإضافة إلى ذلك، قد يكون هناك ألم في المعدة بدون أسباب واضحة، فأمراض المعدة الأساسية تعد علامة من علامات نقص تروية القلب.

كما ويمكن أن يؤثر نقص تروية القلب أيضاً على تدفق الدم إلى الرئتين، مما يسبب الشعور بألم في الصدر والاختناق وصعوبة في التنفس، وحتى الشعور بضيق التنفس، إضافةً إلى تسارع نبضات القلب، وإيقاع النبض غير طبيعي.

إلى جانب ذلك قد يكون لنقص تروية القلب أيضاً أعراض أخرى مثل: التعب والضعف والتعرق البارد والغثيان والقيء والقلق والكوابيس.

بمجرد تشخيص نقص تروية القلب، يجب أن يؤخذ الأمر على محمل الجد، فإذا لم يتلقٍ المريض العلاج في الوقت المناسب، فقد يتفاقم الوضع إلى حالات خطيرة مثل: احتشاء عضلة القلب وقصور القلب وعدم انتظام ضربات القلب الحاد.

ومن المرجح أن يحدث ذلك خاصة عند بذل مجهود، والانفعالات العاطفية، وممارسة الرياضة، والسهر طوال الليل وما إلى ذلك.







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي