كيفية اكتساب سمات الشخصية الكاريزمية

2021-06-11 | منذ 3 شهر

الكاريزما هي امتلاك الإنسان لشخصيّة قياديّة تُميِّزه عن الآخرين، وتُمكِّنه من التأثير فيهم بشكل يثير إعجابهم واهتمامهم، بحيث ينظرون إليه كقائد لهم، وهي تُعتبَر من الأمور التي يتَّصف بها بعض الناس بشكل طبيعيّ،كما وتُعرَّف الكاريزما بأنّها قدرة الإنسان على جَذب من حوله والتأثير فيهم، وهي من الأمور التي يُقال غالباً بأنّه يَصُعب وصفها، إلّا أنّه من السهل تحديد بعض الأمور الأساسيّة التي قد تساعد الإنسان على امتلاكه إيّاها،كما تقول الدكتورة اميرة حبراير الخبيرة النفسية مثل: التفاؤل، والحيويّة، والثقة بالنفس، والابتسامة، وغيرها من الصفات ومنها . -مقدرة الشخص على إسعاد من حوله؛ فالأشخاص الذين يمتلكون الكاريزما هم أشخاص مُحبّون للحياة، ولديهم الشغف الكافي؛ ممّا يُمكِّنهم من تحريك مشاعر مَن حولهم، كما أنّهم يهتمّون بمُشارَكة مشاعرهم مع الآخرين؛ ممّا يزيد من جاذبيّتهم.

نصائح لتكون محبوباً

-امتلاك الثقة بالنفس؛ لكن دون الانتقاص من شَأن الناس، إذ يمتلكون ثقة شخصيّة قويّة، وقيمة ذاتيّة عالية، ومن الممكن أن يزيد الإنسان من الكاريزما الخاصّة به من خلال تَقبُّله للأشخاص الآخرين، وإظهار ثقته بالأشخاص من حوله، الأمر الذي يُشعرهم بالقوّة عند وجودهم معه في المكان ذاته. -امتلاك القناعة الكافية، وذلك لمشاركة ما يؤمنون به مع مَن حولهم، ومن الممكن زيادة الكاريزما لدى الإنسان عن طريق الاتّصاف بالجِدّ، والالتزام، والمقدرة على إقناع الآخرين بقضيّة ما.

-امتلاك المقدرة على رواية القصص بشكل جيّد، والمقدرة على تحفيز الآخرين، وإيصال السياق الخاصّ بالقصة؛ وهي أمور تساعد على جذب الآخرين، وبالتالي استماعهم إليه، كما أنّ استخدامه للعديد من الأمور الرمزيّة، والمجازيّة، والفُكاهيّة يساعد على ترفيههم.

-الاتّصاف بالعاطفة في التعامل مع الآخرين والحديث معهم؛ حيث يركّز الإنسان صاحب الكاريزما على التواصل مع من حوله بصدق وبشكل غريزيّ، مع استخدام حواسّه وروحه، ممّا يُشعِرهم بالاهتمام والتميُّز عن غيرهم، ومن الجدير بالذِّكر أنّ هذا الأمر يساعد صاحب الكاريزما على مُشاركة المشاعر الإيجابيّة مع من حوله. -توقع الأفضل من الآخرين، حيث لا تقتصر نظرة الشخصيات الكاريزميّة نحو الآخرين على النظر إليهم كما هم، أو كما يفرض الواقع عليهم، بل ينظرون إليهم كما يمكن أن يكونوا، أي يركّزون على النقاط الإيجابيّة الموجودة لديهم والتي من الممكن أن تطوّر من شخصياتهم وقدراتهم، كما يستثمرون في الآخرين ويشعرونهم بقدراتهم الكامنة داخلهم، ويتوقّعون الأفضل منهم، ممّا يساعد على إكسابهم حبّ الآخرين، واحترامهم.

-الاهتمام بالتفاصيل،ممّا يجعلهم قادرين على التواصل مع أيّ فرد أو أيّ مجموعة، وفتح مجالات عديدة للحوار بكلّ سهولة ويسر، كما تساعدهم الابتسامة المشعّة المرسومة على وجوههم في الإبقاء على جودة الحديث.

*نصائح للشخصية الكاريزمية 

-الإهتمام بالمظهر العام أن إكتساب شخصية كارزمية سواء في العمل أي (كاريزمة وظيفية) أو تكتسب شخصية كاريزمية في حياتك لتعطيك ثقة أكبر في تعاملك مع الأخرين، أمر يلعب المظهر فيه الدور الكبير. كيف ذلك؟ إن المظهر العام لشخصيتك سواء من طريقة وقوفك أو الملابس التي ترتديها أو حركاتك أثناء الحوار وغيرها من المظاهر تعطي الإنطباع الأولي عن شخصيتك ومدى أهميتها للمتلقي. ويمكن أن يحكم المتلقي عليك انطلاقا من هذا الإنطباع فتضيع الكثير من الفرص عليك. لذا إحرص على الإهتمام بصحتك الجسدية والظهور بمظهر عام جذاب، أنيق ومناسب يعبر عن شخصيتك ويشعرك برضى الداخلي فهو يعزز من فرص نجاحك في الحياة ويكسبك شخصية كاريزمية.

-تعلم التواصل البصري مع الاخر التواصل البصري من أهم المقومات والخصائص للشخصية الكارزمية، فسواء كنت تتحدث أو تستمع فيجب أن تتقن التواصل البصري مع الاخر،بتلك الأساليب .

• عندما تتحدث حاول النظر إلى أعين الناس وإشعارهم بوجودك، وتحويل العين أحيانا من مكان ﻻخر حتى يستشعر المتلقي بحضورك وأهمية كلامك.

• عندما تستمع لكلام الناس تجدهم في الغالب متحمسين لما لديهم من كلام ويحاولوا إظهار لمحاورهم أهمية مايقولنه، لذا من المهم أن تتعلم كيفية إنشاء اتصال بالعين مع الاخر وإشعاره بفهمك واهتمامك لكلامه عبر إيماءات بالعين أو بالجسد.

-الإهتمام بالذكاء العاطفي كي تكتسب كاريزما عليك أن تكون الشخص الذي يتحكم في عواطفه، ولا يدعها تغلبه، الشخصية الكاريزمية تعرف كيف تمتلك قوة الهدوء وتتصرف بالطريقة الصحيحة حتى في الأوقات الصعبة عبر تشغيل العقل وعدم الإنسياق وراء العواطف إن لم تتعلم كيف تتحكم في عواطفك، فإن أعدائك سوف يستخدمونها ضدك. فعليك البدء في تنمية ذكائك العاطفي.

-اتقان فن الصمت وفن الكلام لتمتلك الشخصية الكاريزمية عليك بتعلم فن الصمت، ليس الكلام فقط هو العنصر المهم لتبرز شخصيتك الكارزمية.

• إن الصمت في كثير من المواقف هو من يبين طبيعة شخصيتك وقدرتك على التعامل والتواصل مع الاخرين بشكل مثالي.

• أما اتقان فن الكلام فيأتي عن طريق بناء الثقة وتقوية الشخصية عندما تتحدث مع الاخرين.

-التخطيط للأهداف والسعي وراءها إن وضع أهداف محددةهي من السمات الأساسية للشخصية الكارزمية فمع وجود هدف لك في الحياة فأنت تعطي لوجودك معنى وقيمة، لأنك شخص لديه الرؤية الواضحة في الحياة التي تدفعه إلى القتال والتقدم لتحقيق أهدافه.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي