الاكتئاب الذهاني هلوسات سمعية وبصرية ورغبة في الانتحار..

2021-05-30

الاكتئاب الذهاني أحد الاضطرابات النفسية وهو نوع من أنواع الاكتئاب يعاني فيه الشخص المصاب من اضطرابات مزاجية مقترنة بأعراض الذهان.

والشخص المصاب بالذهان لا يستطيع التعامل مع من حوله وذلك لمعاناته من الهلاوس السمعية والبصرية كسماع أصوات غير موجودة أو رؤية أشخاص غير موجودين.

كما أنه يتوهم فشله الدائم وأنه بلا قيمة في المجتمع أو أنه قام بارتكاب جريمة أو أن هناك شخص ما يحاول الاستيلاء على هاتفه الشخصي.

يعاني المصاب بالاكتئاب الذهاني من الأعراض السريرية للاكتئاب مع أعراض الذهان وهي :

– الشعور بالحزن و اليأس والغضب.

– عدم القدرة ععلى التفكير أو التركيز.

– توهم الأشياء و المواقف والروائح.

– الهلوسة السمعية والبصرية.

– الضجر والانفعال بصورة مفرطة.

– زيادة ونقص الوزن بدون رغبة أو قصد.

– الشعور الدائم بالتشاؤم وعدم الرغبة في الحياة.

– الرغبة الملحة في الانتحار.

– القلق و الأرق، وعدم القدرة على الكلام

– ضعف القدرات الإدراكية.

ليس شرط أن يعاني المريض بكل هذه الأعراض دفعة واحدة فمن الممكن أن يعاني من بعضها دون الأخرى .

ليس هناك سبب محدد ومباشر للإصابة بالاكتئاب الذهاني فمن الممكن أن يكون السبب :

– مرور الشخص بأزمة نفسية أو ظروف قاسية مثل الانفصال أو فقدان شخص عزيز.

– التعرض لضغوط عصبية و نفسية شديدة.

– العوامل الوراثية ( الجينية) فمن الممكن أن يكون حالات مرضية أخرى بالاكتئاب في العائلة .

يحتاج الشخص المصاب بالاكتئاب الذهاني إلى المتابعة الطبية و أن يكون تحت اشراف بصورة دائمة لأنه من الممكن أن يفكر في الانتحار .

أما علاج الاكتئاب الذهاني

– في بعض الحالات يلجأ الطبيب إلى الأدوية التي تعمل على تحسين الحالة المزاجية فيقوم بدمج الأدوية المضادة للاكتئاب مع الأدية التي تعالج الذهان.

– العلاج بالحديث حيث أن يجلس المريض مع معالج نفسي أو اختصاصي للتحدث محاولة من المعالج في تحسين طريقة تفكير المريض ومعتقاداته .

– العلاج بالكهرباء فعند عدم فاعلية الأدوية و الطرق السابقة يقر الطبيب أن يعرض رأس المريض إلى شحنات كهربائية فهذه الطريقة لها فاعلية شديدة.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي