آثار خطيرة على الجسم قد تسببها عدم ممارسة الرياضة

2021-05-29 | منذ 6 شهر

يوسف محمد

كشفت مدربة شخصية أسترالية عما يحدث بالفعل لجسمك عندما لا تمارس الرياضة، والآثار الصحية المروعة طويلة المدى للعيش في نمط حياة غير نشط.

قالت راشيل أتارد، من سيدني، إن هناك العديد من الأسباب التي قد تدفع المرء لممارسة الرياضية والنشاطات البدنية، ابتداء من تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، وانتهاء بتحسين المزاج.

وفي حديث لها مع صحيفة ديلي ميل أستراليا، أوردت راشيل مجموعة من المخاطر الصحية الخطيرة التي قد تنجم عن عدم ممارسة الرياضة، على النحو التالي:

ارتفاع خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والأوعية الدموية

التأثير السلبي الأول للجلوس كثيرًا، سواء كان ذلك للعمل أو الاسترخاء أو التنقل، هو زيادة خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والأوعية الدموية.

الأشخاص الذين لا يمارسون الرياضة هم أكثر عرضة للإصابة بارتفاع ضغط الدم بنسبة 30-50٪ مقارنة مع الأشخاص الذين يمارسون الرياضة. ومع مرور الوقت يتسبب ارتفاع ضغط الدم بتلف الأوعية الدموية. هذا يمكن أن يؤدي إلى أمراض القلب ومشاكل الكلى والسكتات الدماغية.

ارتفاع خطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2

داء السكري من النوع 2 هو حالة مزمنة تؤثر على طريقة معالجة الجسم لسكر الدم (الجلوكوز). تساعد التمارين الرياضية في تحسين مستويات الأنسولين، وتساعد الجسم على التحكم في نسبة السكر في الدم. وبحسب راشيل، فإن قلة التمرين تؤدي إلى عكس ذلك، وتلعب دورًا كبيرًا في الإصابة بمرض السكري من النوع 2 ''.

تشير بعض الدراسات إلى أن التمرين ليس هو المساهم الوحيد، ولكن الحفاظ على نشاط خفيف طوال اليوم أيضًا. لهذا، توصي راشيل بممارسة المشي لـ 10000 خطوة يوميًا.

المزاج السلبي

في حين أن التمرين هو في الغالب لفوائد صحتك الجسدية، إلا أنه يمكن أن يعمل العجائب في تغيير حالتك المزاجية وصحتك العقلية أيضًا.

أكدت راشيل أنه عند ممارسة الرياضة، ينتج جسمك الإندورفين الذي يساعد على تعزيز مشاعر السعادة، ويحسن قدرتك على تحمل الألم، لذا فإن الأشخاص الذين يمارسون الرياضة أو الذين توقفوا عن ممارستها غالباً ما يعانون من انخفاض مفاجئ في مزاجهم.

الإصابة بالسمنة

من المعروف بأن قلة الحركة يمكن أن تساهم بسهولة في الإصابة بالسمنة، وأن ممارسة النشاطات الرياضية يساعد على حرق المزيد من السعرات الحرارية.

ووفقاً لـ “راشيل” فإن النشاط يساعد أيضًا على زيادة معدل الأيض، مما يساعد على منع زيادة الوزن على المدى الطويل.

الإصابة بالسرطان

تقول الدراسات، إن زيادة الوزن التي تنجم عادة عن قلة الحركة، ترتبط بشكل كبير بالإصابة بأنواع عديدة من السرطان، لذا تنصح راشيل بممارسة الرياضة بشكل مستمر وتخفيض الوزن لتفادي مخاطر الإصابة بالمرض القاتل.






كاريكاتير

إستطلاعات الرأي