كي لا نسقط مجدداً.. رئيس البرلمان اللبناني: صمود المقدسيين هو دفاع عن الأمة والإنسانية

2021-05-08 | منذ 1 شهر

نبيه بري، رئيس مجلس النواب اللبناني

بيروت-وكالات: اعتبر نبيه بري، رئيس مجلس النواب اللبناني، أن صمود المقدسيين هو دفاع عن الأمة وعن الإنسانية "كي لا نسقط مجددا".

وبحسب موقع "النشرة" اللبناني، أدان نبيه بري رئيس مجلس النواب اللبناني قيام "قوات الإحتلال الاسرائيلي باقتحام باحات ​المسجد الأقصى​ الشريف وانتهاك حرمة مهد ​السيد المسيح​ وأرض قيامته".

واعتبر بري أن ما قامت به القوات الإسرائيلية "ممارسة أبشع صنوف العدوانية على نحو غير مسبوق، بحق رجال ​الدين​ مسلمين ومسيحيين في ​القدس​ الشريف وبحق المصلين من شيوخ ونساء وأطفال".

وخاطب بري المقدسيين قائلا: "تحية اعتزاز وتقدير للقدس والمقدسيين فهم كما هم، على الدوام يقاومون نيابة عن الأمة وعن الإنسانية كي لا نسقط مجدداً ويسقط معنا آخر ما تبقى من كرامة إنسانية ورسالات سماوية".

ورأى بري أن المقاومين "يكسرون قيود الإحتلال بدمهم ودمعهم وابتسامتهم ويضبطون جنوده متلبسين بعنصريتهم وإرهابهم بالجرم الاحتلالي المشهود، ويرسمون صورة مشهدهم ومشهدنا بأرقى ما يمكن أن يرسم، ويكرّسون بقبضاتهم القابضة على جمر القضية وحجر ​الانتفاضة​، بأن فلسطين من بحرها إلى نهرها هي الحق والحقيقة وأن الاحتلال إلى زوال".

وتحدث رئيس النواب اللبناني عن أزمات بلاده قائلا: "لبنان للأسف يكاد اليوم أن يضيّعه البعض بالأنانيات والمصالح الشخصية الضيقة وبالإمعان في إبقائه غارقاً في أتون التعطيل والفراغ وتقديم طاقاته الإنسانية والقيادية للعالم على خلاف صورته الحقيقية".

ودعا بري اللبنانيين بكافة قواهم السياسية إلى "قراءة موضوعية ومتأنية للتداعيات الخطرة التي تحصل في المنطقة انطلاقاً من المشهد الفلسطيني، باعتباره امتحاناً للأمة في وحدتها واستقرارها وهويتها وثقافتها وأمنها المشترك".

ووصف رئيس النواب اللبناني ما يحدث في بلاده بأنه "عبث سياسي مجاني لا يستفيد من استمراره سوى من يعبث الآن في أقدس المقدسات الإنسانية وهو العدو الإسرائيلي"، داعيا إلى صنع قيامة لبنان انطلاقاً من المشهد المقدسي.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي