هذه الفئة تعزّز مكانتها وجاذبيتها وشعبيتها، لتصبح اليوم شاحنة متوسطة الحجم تفخر بقدراتها

فورد رينجر 2021 بمواصفات استثنائية للشرق الأوسط

2021-05-06 | منذ 1 شهر

عربة المناطق الوعرةالرياض - شهدت فورد رينجر على امتداد تاريخها العريق تطورا متسارعا لتصبح شاحنة متينة وعصرية وجاهزة لتجاوز أقسى التحديات وهي تقدم اليوم نسخة مميزة لهذا العام وتأتي بمواصفات استثنائية خصيصا لعشاقها في منطقة الشرق الأوسط.

وبدأت شاحنة فورد رينجر بالهيمنة على فئة شاحنات البيك أب الصغيرة منذ ثمانينات القرن الماضي، بعد أن كانت أضواء شاحنات أف-سيريز وبرونكو تطغى عليها إلى حد ما ويراها الكثيرون بمثابة طراز مستوحى من مركبتي فورد الشهيرتين بقدرتهما على خوض أقسى التضاريس.

وواصلت رينجر تعزيز مكانتها وجاذبيتها وشعبيتها على مدار السنوات اللاحقة، لتصبح اليوم شاحنة متوسطة الحجم تفخر بقدراتها الاستثنائية على الطرق الوعرة والمعبدة، وتقلب الموازين لصالح فورد بين عشاق المغامرات.

وعلى غرار شاحنات أف-150 التي لا تقهر، تحمل رينجر خصال تصميم فورد المتين بدءا من الشاسيه الفولاذي المتدرّج عالي المتانة والهيكل الفولاذي المتين وصندوق الحمولة متعدد الاستخدامات.

وتحمل رينجر علامة “تصميم فورد المتين” وسجلت

مبيعاتها نموا بنسبة 11 في المئة بأنحاء الشرق الأوسط مقارنة بالعام الماضي، متفوقة ذلك على مبيعات شاحنات أف-150 في المملكة العربية السعودية للمرة الأولى على الإطلاق، إضافة إلى مبيعاتها المتميزة في البحرين والكويت وقطر.

ويأتي مظهرها المتين المصمم خصيصا بلمسات الشركة الأميركية العلاقو ليضفي عليها ذلك الطابع المهيب، فهي تتمتع بقدرة حمولة رائدة في فئتها وقدرها 1425 كيلوغراما، وبارتفاع يصل حتى 800 مليمتر للخوض في المياه، متفوقة بذلك على منافساتها من نفس الفئة.

ولتقريب الصورة أكثر، يتيح صندوق الحمولة متعدد الاستخدامات نقل زوج من الأبقار أو 300 مليون حبة رمل دون الحاجة إلى استخدام مقطورة إضافية.

وفي حال اقتضت الحاجة للمزيد من الحمولة، توفر قوة السحب التي تصل إلى 3.5 أطنان القدرة على سحب ما لا يقل عن ثمانية خيول عربية، أو 10 جيت سكي بفضل برنامج الثبات الإلكتروني من فورد ونظام التحكّم بالمقطورة الذي يؤمن المزيد من الثبات عند سحب المقطورة. فمهما كانت حاجتكم، ستتولى رينجر المهمة.

والقدرات الاستثنائية والموثوقية العالية التي تتمتع بها شاحنة فورد رينجر هي نتيجة سلسلة من الاختبارات القاسية لمتانة الهيكل وقدرات المحرك.

فقد أظهرت رينجر قدرات استثنائية في الأجواء شديدة الحرارة والبرودة، وتمكنت من تسلق المرتفعات الشاهقة، لتوفر لمالكيها سنوات من القدرات التي لا تضاهَى بالحد الأدنى من وقت التعطل.

وعلاوة على مزايا الراحة التي يوفرها طراز وايلد تراك بالهيكل المرتفع ونظام الدفع الرباعي، تم تزويد الشاحنة بمحرك دوراتورك التوربيني الذي يعمل بالديزل وسعة 3.2 لتر من خمس أسطوانات بقوة قدرها 197 حصانا وهي الأعلى في الفئة، إضافة إلى عزم دوران 470 نيوتن متر.

وبهذا، تتيح المزايا التي تتمتع بها فئات باز وإكس.أل وإكس.أل.أس وإكس.أل.تي وايلد تراك، لتوفر لمشغلي الأساطيل والعائلات وأصحاب الأعمال الصغيرة قائمة واسعة من المزايا التي يتطلعون إليها في شاحنة قوية وموثوقة ومتعددة الاستعمالات.

وينتج محرك فورد رينجر دوراتورك التوربيني الذي يعمل بالديزل بسعة 2.2 لتر قوة بمقدار 148 أو 158 حصانا وعزم دوران بمقدار 375 أو 385 نيوتن متر.

أما محرك دوراتيش الذي يعمل بالبنزين بسعة 2.5 لتر فيوّلد 160 حصانا و226 نيوتن متر من عزم الدوران.

وبفضل قدرتها على السير في مياه يصل عمقها حتى 800 مليمتر، وتوفرها بمحركات جبارة من 3 خيارات وناقل حركة يدوي من 5 سرعات أو أتوماتيكي من 6 سرعات، كونوا على ثقة بأن فورد رينجر قادرة على اصطحابكم أينما شئتم.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي