همر تعود إلى الحياة بنسخة كهربائية تنافس مرسيدس إي.كيو.جي

2021-04-28 | منذ 1 شهر

لندن- عادت همر لتصحو من جديد بعد أكثر من عقد من الزمن منذ توقف إنتاجها، فعلامة جي.أم.سي الراعية لها تتأهب لطرح نسخة كهربائية متعددة الأغراض (أس.يو.في) إلى جانب شاحنة خفيفة (بيك آب) صديقة للبيئة، حيث من المرجح أن تكون هذه المركبة منافسا قويا لمرسيدس إي.كيو.جي التي تعمل بالطاقة الكهربائية.

ويبدو أن هذا الطراز العسكري الذي اجتذب المشاهير ومحبي قيادة المسافات البعيدة وأثار في الوقت نفسه حنق أنصار البيئة لم يُهزم بعد، مع إصرار مجموعة جنرال موتورز الأميركية على إعادة الروح لهذه الأيقونة.

واكتسبت همر شهرتها من الصور التي عرضت لها أثناء عملية عاصفة الصحراء للقوات الأميركية في الخليج العربي قبل ثلاثة عقود، كما استفادت من الحملة الإعلامية الضخمة التي قادها نجم هوليوود آرنولد شوارزينغر والذي كان يمتلك عدة موديلات من السيارة.

وذكر موقع “موتور تريند” المتخصص في موضوعات السيارات أن همر قامت بالإعلان رسميا عن النسخة الكهربائية الجديدة الحاملة لشعارها والتي سيتم إطلاقها رسميا بحلول العام 2024 في الأسواق بسعر يبدأ بحوالي 106 آلاف دولار، كما كشفت عن عدد من مواصفاتها وتكلفتها.

وأثارت جي.أم.سي انطباعها الأول بفيديو قصير يُظهر بيك آب همر كهربائية، وهي تجري بعض اختبارات الطقس البارد في شبه جزيرة ميشيغان العليا، وهي تنزلق على مسار مغطى بالثلوج. وفي نهاية الفيديو ظهر المزيد من قصة همر متعددة الأغراض متبوعًا بصور ظلية غامضة لنمط هيكل هذه المركبة الأسطورية.

وسيتمتع الطراز بخاصية القيادة الانحرافية على سرعة منخفضة، ومن الداخل ستطرح المركبة بشاشة معلومات تعمل باللمس بقياس 13.4 بوصة وشاشة مؤشرات بقياس 12.3 بوصة.

أما عن قدرات المحرك فالنسخة الكهربائية متعددة الأغراض الجديدة من هامر ستطرح بمحرك كهربائي ذي نطاق سير حتى 600 كيلومتر كحد أقصى لشحن بطارياته مع معدل تسارع من الثبات حتى سرعة 100 كيلومتر في الساعة خلال ثلاث ثوان فقط كما أن هيكلها القوي يحتضن محرك بقوة 170 حصانا.

وكانت همر أس.يو.في الجديدة قد ظهرت بالفعل خلال مؤتمر باركلي للسيارات في أواخر العام الماضي، حيث كانت السيارة متوقفة على خشبة المسرح خلف العديد من المديرين التنفيذيين في جنرال موتورز لتظهر بشكل خارجي جريء يشبه الصندوق.

وإلى جانب الهيكل الجديد من المتوقع أن تكون بقية سيارة همر مطابقة لشاحنة همر، حيث تُركّب على نفس منصة السيارة الكهربائية بي.تي 1 وتستخدم حزمة بطارية ليثيوم أيون لتحفيزها.

ويعتبر طراز همر إتش 1 أول ما أنتجت جنرال موتورز للمدنيين، حيث تم صنعها باﻷساس للجيش اﻷميركي كي تكون قادرة على قهر كافة أنواع العراقيل، وهو ما يفسر مظهرها الخارجي الغليظ والقاسي.

غير أنها عانت من قلة تراجع مبيعاتها منذ إنتاجها في العام 1992 بسبب مقصورتها غير المريحة وقلة قوة محركها، ولكن حتى مع هذه الصفات السيئة استمرت الشركة في بيعها حتى تم وقف الإنتاج بشكل رسمي في العام 2010.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي