طائفة السيخ تحث السلطات الأمريكية للتحقيق في حادثة إنديانابوليس

2021-04-18 | منذ 3 أسبوع

حث أفراد من طائفة "السيخ" السلطات الأمريكية على التحقيق في الدوافع وراء حادث إطلاق النار على مستودع تابع لشركة فيديكس في إنديانابوليس أدى إلى مقتل 8 أشخاص، 4 منهم من أفراد الطائفة.

كما دعت الطائفة مسؤولي المدينة إلى المطالبة بإصلاحات في نظام استخدام الأسلحة، فيما عبرت عن حزنها على مقتل أربعة من السيخ كانوا من بين ثمانية أشخاص قتلوا في إطلاق نار جماعي في في مستودع بريدي تابع لشركة فيديكس.

وفي وقفة احتجاجية حضرها أكثر من 200 شخص في إنديانابوليس بارك، مساء السبت 17 أبريل 2021، تحدث آسيس كور، الذي يمثل تحالف السيخ، إلى جانب رئيس بلدية المدينة والمسؤولين المنتخبين الآخرين، للمطالبة باتخاذ إجراءات من شأنها منع حدوث مثل هذه الهجمات مرة أخرى.

وقال كور: "يجب أن ندعم بعضنا البعض، ليس فقط في حالة الحزن، ولكن في دعوة صناع السياسة والمسؤولين المنتخبين لدينا لإجراء تغيير ذي مغزى.. وقت العمل ليس متأخرا، ولكن الآن. لقد تأخرنا كثيرا في القيام بذلك".

وكان الهجوم ضربة أخرى للجالية الأمريكية الآسيوية بعد شهر من إعلان السلطات مقتل ستة أشخاص من أصل آسيوي على يد مسلح في منطقة أتلانتا.

ومساء الخميس، قام شخص بإطلاق النار على مجمع فيديكس في إنديانابوليس، وبحسب الشرطة، قتل ثمانية أشخاص على يد المهاجم الذي انتحر بعد ذلك.

كما ذكرت وسائل الإعلام في وقت لاحق أن من أطلق النار هو براندون سكوت هول، البالغ من العمر 19 عاما، والذي عمل سابقا في فيديكس. وذكرت وسائل إعلام أن المشتبه به معروف لدى السلطات الاتحادية والمحلية، وأن قريبا له سبق أن دعا السلطات إلى الحذر من ميوله العنيفة.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي