الكبد الدهني غير الكحولي.. أعراض تشير إلى تلف الكبد الدائم

متابعات الأمة برس
2021-04-18 | منذ 4 أسبوع

يشيع مرض الكبد الدهني غير الكحولي بشكل متزايد في جميع أنحاء العالم،  وكما يوحي الاسم، فإن الصفة الرئيسة لمرض الكبد الدهني غير الكحولي هي كمية الدهون الكبيرة المخزَّنة في خلايا الكبد، وهو يرتبط بالإصابة بالأمراض المزمنة مثل داء السكري من النوع 2، وإذا تُرك بدون علاج، فقد تتسبب الدهون في تلف خلايا الكبد بشكل دائم.

ووفقاً للخبراء، فإن تليف الكبد هو المرحلة الأشد، وتحدث بعد سنوات من الالتهاب، حيث ينكمش الكبد ويصبح متندبا وكثير الكتل، محذرين أن هذا الضرر دائم ويمكن أن يؤدي إلى فشل الكبد (حيث يتوقف الكبد عن العمل بشكل صحيح) وسرطان الكبد.

وقد تم ربط مرض الكبد الدهني غير الكحولي بعدد من علامات الأمراض المزمنة، والتي تشمل،  زيادة الوزن أو السمنة، مقاومة الإنسولين، ارتفاع نسبة السكر في الدم،  مستويات عالية من الدهون وخاصة الدهون الثلاثية في الدم.

ووفقاً للخبراء، إذا تطور تليف الكبد، يمكن أن تصاب بأعراض أكثر حدة، مثل:  اصفرار الجلد وبياض العينين (اليرقان)، حكة في الجلد، تورم في الساقين أو الكاحلين أو القدمين أو البطن (وذمة).



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي