ولاية تكساس ترفع دعوى قضائية ضد إدارة بايدن

متابعات-الأمة برس
2021-04-13 | منذ 1 شهر

رفعت ولاية تكساس الأمريكية دعوى قضائية ضد إدارة الرئيس جو بايدن، سعيا منها لإعادة العمل بسياسة الإدارة السابقة التي أجبرت المهاجرين على الانتظار في المكسيك أثناء طلب اللجوء.

وجاء في نص الدعوى أن "بايدن وجه في أيامه الأولى في منصبه وزارة الأمن الداخلي لإيجاد بديل لسياسة "البقاء في المكسيك" التي أجبرت أكثر من 60 ألف طالب لجوء الانتظار وراء الحدود.. ونتيجة هذا القرار التعسفي كان هناك موجة هائلة من المهاجرين من أمريكا الوسطى، بما في ذلك الآلاف من القصر غير المصحوبين بذويهم الذين مروا عبر المكسيك من أجل تقديم طلبات لجوء لا أساس لها على الحدود الأمريكية".

وأعلنت وزارة الأمن الداخلي في فبراير الماضي أن الذين تم ترحيلهم إلى المكسيك بموجب سياسة الرئيس السابق دونالد ترامب يمكن أن يبدأوا في الدخول إلى الولايات المتحدة عن طريق فتح الوزارة لثلاثة منافذ دخول.

واعتبرت تكساس في الدعوة أن "إدارة بايدن انتهكت قانون الإجراءات الإدارية، مع إخفاق الحكومة الفيدرالية في التشاور بشكل كاف مع الولاية قبل تنفيذ خطة جديدة".

وكان بايدن وقع في فبراير الماضي ثلاثة أوامر تنفيذية تهدف إلى قلب مسار قيود الهجرة المتشددة التي وضعها ترامب، ويقضي أحدها بتشكيل فرقة عمل يرأسها وزير الداخلية، للم شمل الأطفال الذين انفصلوا عن ذويهم بموجب سياسة ترامب وشعارها "عدم التسامح مطلقا".



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي