صالحي: التخصيب في "نطنز" مستمر والأجهزة الأمنية تواصل التحقيق

2021-04-12 | منذ 1 شهر

رئيس هيئة الطاقة الذرية ونائب الرئيس الإيراني علي أكبر صالحي

طهران-وكالات: قال رئيس هيئة الطاقة الذرية ونائب الرئيس الإيراني علي أكبر صالحي، الاثنين 12ابريل2021، إن "تخصيب اليورانيوم في منشأة نطنز مستمر بعد التخريب الذي حدث أمس".

وقال صالحي: "إن حادث أمس في نطنز لم يحدث أي خلل في عملية تخصيب اليورانيوم بل إن العملية لا تزال مستمرة بعد وصل الكهرباء الاضطرارية"، وفقا لما نقلته وكالة  الأنباء الإيرانية "ارنا".

وأوضح صالحي أن "نظام الكهرباء الاحتياطية الذي يعمل في حالة الطوارئ في منشأة "نطنز" النووية الذي تعرض أمس الأحد لعمل تخريبي، قد تمت إعادة تشغيله اليوم وتواصل منظومتنا الأمنية العمل على التحقيق في الأمر".

وقال صالحي: "إن أجهزتنا الأمنية تحقق لمعرفة أسباب الحادث في "نطنز" ولا شك في أنها عملية تخريبية".

وبحسب صالحي، فإن "التخصيب في المنشأة النووية مستمر، وفي غضون أيام قليلة سيتم استبدال أجهزة الطرد المركزي المتضررة بأخرى أكثر قوة، ونتيجة لذلك سيكون من الممكن تخصيب اليورانيوم بنسبة تصل إلى 50% في "أقصر وقت ممكن" في منشأة نطنز".

كما اتهم وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، في وقت سابق اليوم الاثنين، إسرائيل بالوقوف وراء عملية استهداف نظام الطاقة الداخلي، الذي يزود أجهزة الطرد المركزي في منشأة "نطنز" النووية، متوعدا بالرد على الهجوم.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي