البحرية البريطانية تكشف عن قارب روبوتي جديد

2021-03-31 | منذ 1 شهر

جمال نازي

تلقت البحرية الملكية رسميًا سفينة روبوتية جديدة ذاتية القيادة، يشار إليها اختصارًا بـMadfox، وفقا لما نشره موقع New Atlas. ستخضع السفينة Madfox لاختبار على مدار عام كامل بواسطة إدارة اختبار سرعة وقدرات الفتك للمركبات ذاتية القيادة التابع للبحرية الملكية البريطانية NavyX، قبل انضمامها للخدمة.

يأتي الإعلان عن الخطوة الجديدة، في أعقاب مراجعة شاملة بمعرفة وزارة الدفاع البريطانية، فيما يعد أكبر تغيير في جيل كامل بجميع فروع الخدمات العسكرية البريطانية. وستشهد الاستراتيجية الجديدة توسعًا غير مسبوق في الأسطول الملكي البريطاني وتركيزًا في جميع الأفرع على تعزيز قوات الرد السريع والحرب الإلكترونية والقوات النووية الموسعة وزيادة استخدام الأنظمة الآلية وذاتية القيادة.

قدرة على الاندماج

تعتمد منظومة سفن Madfox على القارب المستقل Mast-13، وهو الأحدث في سلسلة L3Harris 'MAST للسفن السطحية ذاتية القيادة USV، والتي خضعت لتجارب بحرية من قبل مختبر علوم وتكنولوجيا الدفاع Dstl والبحرية البريطانية على مدار الـ 18 شهرًا الماضية. وشملت التجارب اختبار إمكانية اندماج السفينة الجديدة مع باقي مركبات العملية المشتركة البريطانية-النروجية HMS Albion for Autonomous Advance Force 3.0.

ويوضح تقرير New Atlas، أن سفينة Madfox سيمكنها تنفيذ كافة العمليات البعيدة وذاتية القيادة مع القدرة على اتباع لوائح المرور البحرية الرسمية.

دوريات مراقبة وحماية سفن

وباستخدام أجهزة استشعار متطورة، ستكون Madfox قادرًة على تنفيذ مهام الاستطلاع ودوريات المراقبة وحماية السفن في المرفأ عند دخول الخدمة، مع النشر من الفرقاطات الجديدة طرز Type 26 و Type 31 قيد الإنشاء حاليًا.

وصرح قائد فريق NavyX أنتوني كراب: أنه "في وقت لاحق من العام الجاري، ستتسلم NavyX أيضًا قاربًا روبوتيًا صلبًا قابل للنفخ. ومن المتوقع أن يساعد هذا العمل المثير في معرفة واختبار كيفية نشر الأنظمة وتوظيفها من السفن المستقبلية من فئة الفرقاطات طرز Type 26 و Type 31."



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي