57 % من الأمريكيين يرفضون أسلوب تعامل بايدن مع العنف

متابعات-الأمة برس
2021-03-29 | منذ 1 شهر

وجد استطلاع جديد أجرته ABC News-Ipsos أن الرئيس الأمريكي جو بايدن يواجه معدلات قبول منخفضة بشأن مسألة العنف المسلح، حيث كشف الاستطلاع أن 57% يعارضون طريقة تعامله مع القضية.

وبحسب الاستطلاع قال 42% فقط من الأمريكيين إنهم يوافقون على الطريقة التي تعامل بها بايدن مع العنف المسلح في الولايات المتحدة كرئيس، بينما عارض 57%، وهذا الرفض جاء من بين أكثر من 8 من كل 10 جمهوريين وأكثر من ثلث الديمقراطيين.

كما يواجه بايدن قبولا ضعيفا بشأن هذه القضية من جانب المستقلين، حيث قال 56% منهم إنهم لا يوافقون على كيفية تعامل بايدن مع القضية.

هذا ووجد الاستطلاع أن الأمريكيين يفضلون فرض "قوانين جديدة لمحاولة الحد من عنف السلاح" بهامش 2 إلى 1، كما يتفق أكثر من 9 من كل 10 ديمقراطيين على هذه القضية، ويوافق عليها أيضا 36٪ من الجمهوريين.

وشهدت الولايات المتحدة الأمريكية الشهر الحالي عدة حوادث إطلاق نار مميتة، ففي 17 من الشهر الحالي، هاجم مواطن أمريكي يدعى روبرت آرون، 3 صالونات تدليك آسيوية في أتلانتا، وأطلق النار، ما أدى إلى مقتل ثمانية أشخاص، بينهم 6 نساء من أصل آسيوي.

وفي 22 مارس أطلق المواطن الأمريكي من أصل سوري أحمد العلوي العيسى، النار داخل مركز تجاري في مدينة بولدر بولاية كولورادو، مما أدى إلى مقتل 10 أشخاص بينهم رجل شرطة.

ويوم 27 مارس أعلنت الشرطة الأمريكية عن إصابة 7 أشخاص بالرصاص 3 منهم بحالة حرجة بحادث إطلاق نار في ولاية فيلادلفيا، وإصابة عدة أشخاص في إطلاق للنار في ولاية فيرجينيا.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي