وزير الثقافة اليمني يؤكد ضرورة دعم الحرف اليدوية والحفاظ على طابعها اليمني

خدمة شبكة الأمة برس الإخبارية
2009-07-15 | منذ 10 سنة

صنعاء(الجمهورية اليمنية) – اكد وزير الثقافة اليمني الدكتور محمد ابوبكر المفلحي اهمية دعم و تشجيع الحرف اليدوية للمحافظة على طابعها اليمني الاصيل وتغلبها على منافسة المنتج الخارجي .
وشدد الوزير المفلحي خلال زيارته التفقدية الربعاء 15-7-2009 للمركز الوطني لتطوير الحرف والمشغولات اليدوية بدار الحمد على ضرورة الاهتمام بالجودة وتجسيد الطابع اليمني على الحرف والمشغولات اليدوية لتحافظ على تميزها وثقة جمهورها المحلي والعربي والعالمي.
وأكد للعاملين بالمركز ان مستقبل الحرف اليدوية مرتبط بسمعتها الدولية المعتمدة على جودة المنتج التي ان اختلت خسرنا تلك السمعة لاسيما ما يتعلق بالعقيق اليماني والفضيات .

واشاد بجهود الحرفيين وتحمسهم وابداعاتهم في انتاج الحرف اليدوية الجميلة والمتميزة في مجالات الفضيات والاشكال الخشبية المزخرفة والاعمال البدوية من بيوت الشعر وغيرها ، موجهاً الحرفيين بنقل الصور البديعة للعمارة اليمنية في المنتج اليمني بحيث يصبح المنتج اليمني معروف من شكله ومظهره المتميز .
وفيما يتعلق بالمواد الخام الوافدة الى اليمن مؤخراً وبالذات العقيق قال الوزير : أوضحنا لمصلحة الجمارك بأن وجود مادة خام من العقيق ستدمر المنتج اليمني من العقيق الذي له شهرة عالمية ، واكدنا لهم انه اذا لم نوفر الحماية الكافية للعقيق اليماني فقد يؤدي ذلك الى ندمير هذا القطاع تماماً.. لافتاً الى ان المصلحة أبدت تجاوبا، وتم اعادة شحنة من العقيق في الفترة الاخيرة.. متمنياً ان لايتم السماح لاي شحنة بالدخول للبلاد.

ودعا الوزير المفلحي كافة الجهات المعنية الحكومية والقطاع الخاص ورجال المال والاعمال للمساهمة في تشجيع ودعم المنتج اليمني نظراً لما سيعود به ذلك من خلق فرص عمل وطابع خاص لليمن فضلاً عن كونه استثمار ناجح على مختلف الاصعدة .
وكان الوزير طاف بإقسام المركز واستمع من مدير عام المركز عبدالرزاق قطران الى شرح ن محتوياته واهم الاعمال الموجودة فيه ومايقوم به المركز من عملية تجديد وتطوير لمبنى دار الحمد للحرف والمشغولات اليدوية.
يشار الى ان المركز يشتمل على عدة اقسام ( العقيق ، الفضيات ، النحت على الخشب ، المشغولات النسوية ، النسيج ) .

 



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي