موظفو ثاني أكبر ميناء في كندا يرفضون عرضا من الإدارة والخوف من عودة الإضراب

متابعات-الأمة برس
2021-03-22 | منذ 3 أسبوع

رفض عمال ثاني أكبر ميناء في كندا، الأحد 21 مارس 2021، صفقة عرضت عليهم من قبل الإدارة، وسط مخاوف من إضراب جديد، بحسب ما أفادت ممثلة نقابية.

وقالت متحدثة باسم الاتحاد الكندي للموظفين العموميين في كيبيك، الذي يمثل عمال الموانئ، إن العمال يريدون العودة إلى طاولة المفاوضات.

وتفاوض الاتحاد على إبرام عقد مع رابطة "أرباب العمل البحري" من أجل 1125 عاملا في الشحن والتفريغ في ميناء مونتريال، بعد أن انتهى، الأحد، هدنة استمرت سبعة أشهر بين الطرفين، أتت بعد إضراب تسبب بخسائر كبيرة في قطاع الشحن البحري، الصيف الماضي.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي