أشرف غني: هجمات طالبان تظهر أنها لا تريد السلام

متابعات الأمة برس
2021-03-14 | منذ 1 شهر

 حمّل الرئيس الأفغاني، أشرف غني، حركة طالبان مسؤولية هجوم ولاية هيرات (غرب)، الجمعة، مؤكدا أن الحركة لا تريد السلام، إثر ارتفاع وتيرة هجماتها.

وقال غني في بيان، السبت، إن “طالبان أظهرت مجددا أنها ليست لديها إرادة للوصول إلى تسوية سلمية لحل الأزمة الحالية”.

وأضاف أن الحركة “تهدر فرصة تحقيق السلام الحالية من خلال تعقيد الوضع”، حسبما نقلت قناة “طلوع نيوز” الأفغانية.

وأدى الهجوم الذي وقع في ولاية هيرات إلى مقتل 8 أشخاص وإصابة 60 آخرين على الأقل، إثر انفجار سيارة مفخخة، حسبما نقل المصدر ذاته عن مسؤولين محليين.

وقال مسؤولون محليون إن 7 قتلى من المدنيين.

وأفاد والي هيرات، وحيد كاتالي، في تصريحات للصحفيين، أن السيارة المفخخة استهدفت مخفرا للشرطة بمنطقة غنج بالولاية، مساء الجمعة.

وذكرت شرطة هيرات في بيان، أن “الانفجار دمر أكثر من 12 منزلا”.

وقال شهود عيان إن معظم الجرحى من الأطفال.

ولم تعلن أي جماعة مسؤوليتها عن الهجوم حتى الساعة (09:45 ت.غ).

ويأتي الهجوم بعد مقتل وإصابة 30 من عناصر الأمن والمدنيين في هجمات استهدفت 10 ولايات أفغانية يومي الخميس والجمعة.

ومنذ سنوات، تشهد أفغانستان مواجهات وأعمال عنف شبه يومية، بين عناصر الأمن والجيش من جهة، وعناصر “طالبان” من جهة أخرى، أسفرت عن سقوط قتلى من الطرفين، فضلا عن عمليات جوية تنفذها طائرات حكومية وأخرى للتحالف الدولي.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي