المنامة تستنكر قرار البرلمان الأوروبي بشأن انتهاكات حقوق الإنسان

متابعات
2021-03-12

أعربت اللجنة النوعية الدائمة لحقوق الإنسان بمجلس النواب في البحرين عن “بالغ استنكارها ورفضها للقرار الأخير الصادر أمس الخميس من البرلمان الأوروبي بشأن النظام الحقوقي في البلاد” وطالبت بإعادة النظر في تقاريره بشأن المملكة.

وأكدت اللجنة في بيان أن “التصرفات المتكررة والقرارات المغلوطة التي يصدرها البرلمان الأوروبي بحق مملكة البحرين تُعد تعديا سافرا ومرفوضا، وبعيداً عن الواقع الحقوقي والحريات المتبعة في مملكة البحرين، وتتعارض مع المبادئ والقيم الإنسانية والاتفاقيات والمواثيق الدولية في ذات الخصوص”، بحسب وكالة أنباء البحرين (بنا).

وشددت اللجنة على أن النهج الذي يعتمد عليه البرلمان الأوروبي في إصدار قراراته ومواقفه “العدائية ضد سياسة وأنظمة مملكة البحرين”، يرتكز في مجمله على “مصادر منحازة لأجندات خارجية مشبوهة تستهدف زرع الفتن والتحريض وزعزعة الأمن والاستقرار بين مكونات المجتمع البحريني الواحد، والذي ضرب خير مثال في التعايش والتسامح والانفتاح الحضاري والإنساني ودعم الحريات الدينية للجميع وصون وحماية ودعم حقوق الإنسان وإعلاء دولة القانون والمؤسسات”.

وأكدت اللجنة “على ما تشهده مملكة البحرين في ظل الرعاية والتوجيهات الملكية السامية من لدن الملك حمد بن عيسى آل خليفة، عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، والجهود الحثيثة للحكومة الموقرة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله، من إنجازات نوعية وتقدم كبير في مجال الحريات وحقوق الإنسان، خاصة فيما يتعلق بالقوانين والتشريعات المتعلقة بالارتقاء بحقوق الإنسان، والأحكام البديلة، والعدالة الإصلاحية، ومبادرة السجون المفتوحة، ومحاربة الإتجار بالأشخاص والإرهاب والتي نص عليه دستور مملكة البحرين وميثاق العمل الوطني”.

وطالبت اللجنة النوعية الدائمة لحقوق الإنسان بمجلس النواب البرلمان الأوروبي “بإعادة النظر في تقاريره الموجهة ضد مملكة البحرين، والعمل بمصداقية وشفافية والاستناد إلى أدلة ومعلومات واقعية دون تحيز، عملاً بمواثيق الشرف والمهنية وحفاظاً على العلاقات المشتركة مع الجميع”.

وكان البرلمان الأوروبي تبنى أمس الخميس مشروع قرار يدين انتهاكات حقوق الإنسان في البحرين، واستخدام عقوبة الإعدام، واستمرار استخدام التعذيب ضد المعتقلين، واضطهاد المدافعين عن حقوق الإنسان في البحرين والإفراج الفوري عنهم.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي