الكونغرس يعمل على إضافة 30 مليار دولار لتعزيز صناعة الرقائق

متابعات-الأمة برس
2021-03-05 | منذ 2 شهر

قال مصدر بالكونغرس الأمريكي الخميس 4 مارس 2021، إن مجلس الشيوخ يدرس تضمين مشروع قانون جديد يهدف إلى تعزيز القدرة التنافسية مع الصين تمويلا بقيمة 30 مليار دولار لتعزيز صناعة صناعة الرقائق في البلاد.

ويهدف المشرعون إلى طرح مشروع القانون، الذي يشمل عناصر أخرى لتعزيز قطاع التكنولوجيا في البلاد، للتصويت، في أبريل القادم، وفق المصدر الذي رفض ذكر اسمه.

ومن المرجح أن يتضمن المشروع، الذي يقوده زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ، السيناتور الديمقراطي تاشك شومر، قوانين تحد من قدرة بكين على الوصول إلى أسواق المال الأميركية.

وكان شومر، وجه، الشهر الماضي، المشرعين لصياغة مشروع قانون جديد لتعزيز القدرة التنافسية للولايات المتحدة ضد الصين، استنادا إلى تشريع، اقترحه العام الماضي رفقة السيناتور الجمهوري، تود يونغ، يهدف توفير تمويل بقيمة 100 مليار دولار لتحفيز الأبحاث في المجالات التقنية الرئيسية.

وقد تسمح هذه التشريعات تقديم منح للشركات التي تستثمر في المصانع والمعدات الأميركية لتصنيع أشباه الموصلات واختبارها والبحث والتطوير.

ويوجه برنامج آخر الحكومة إلى إقامة شراكة بين القطاعين العام والخاص لتشكيل اتحادات من الشركات لإنتاج "الالكترونيات الدقيقة الآمنة".

وتأتي الجهود التشريعية في وقت أبطأت فيه شركات صناعة السيارات الأميركية الإنتاج بسبب النقص العالمي في رقائق أشباه الموصلات، في وقت ارتفع فيه الطلب من المستهلكين على الهواتف المحمولة والحواسيب خلال جائحة فيروس كورونا المستجد.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي