آثار جانبية خطيرة لتناول الخبز الأبيض

متابعات الأمة برس
2021-03-01 | منذ 2 شهر

على الرغم من الآثار السلبية التي ينطوي عليها، يعتبر الخبز الأبيض أحد أهم المواد الغذائية التي يستهلكها الكثيرون في جميع أنحاء العالم.

فيما يلي خمس مشكلات صحية قد تواجهنا عند تناول الخبز الأبيض بإفراط، بحسب ما أورد موقع “إم إس إن” الإلكتروني:

الإمساك

يصنع الخبز الأبيض من الحبوب المصنعة مثل الأرز الأبيض والمعكرونة البيضاء والعديد من المعجنات والمخبوزات.

عندما تتم معالجة الحبوب، فهذا يعني أنه قد تمت إزالة أجزاء النخالة والبذرة من الحبوب، والتي تحتوي على كمية كبيرة من الألياف التي تسهل عملية الهضم وخروج الفضلات من الأمعاء. لذا فإن خلو الخبز الأبيض من النخالة قد يساهم بالإصابة بالإمساك.

ارتفاع مستويات السكر في الدم

يمكن أن يسبب الخبز الأبيض ارتفاعاً في مستويات السكر في الدم لأنه يفرز الغلوكوز (السكر) بسرعة. من ناحية أخرى، فإن الأطعمة منخفضة نسبة السكر تطلق الغلوكوز ببطء، مما يسمح لمستويات السكر في الدم بالبقاء ثابتة. إذا كنت مصابًا بداء السكري من النوع 1 أو 2، فقد يكون تناول الخبز الأبيض غالبًا أمرًا خطيرًا لأنه قد يؤدي إلى ارتفاع منتظم في نسبة السكر في الدم.

زيادة الوزن

تشير إحدى الدراسات إلى أن تناول الأطعمة ذات المؤشر الجلايسيمي المرتفع (GI)، مثل الخبز الأبيض والحلويات، يمكن أن يؤدي إلى زيادة الجوع، الذي يمكن أن يؤدي بدوره إلى الإفراط في تناول الطعام وزيادة الوزن. أظهرت دراسة أخرى وجود علاقة بين الأطعمة عالية المؤشر الجلايسيمي وزيادة وزن الجسم. ضع في اعتبارك الحد من تناول الخبز الأبيض لتجنب خطر استهلاك سعرات حرارية أكثر مما يتطلبه جسمك.

تهيج البشرة وحب الشباب

وفقًا للأكاديمية الأمريكية لجمعية الأمراض الجلدية (AAD)، تشير العديد من الدراسات الصغيرة إلى أن اتباع نظام غذائي يحتوي على نسبة سكر كبيرة قد يزيد من كمية حب الشباب التي تعاني منها.

عندما يرتفع مستوى السكر في الدم، يزيد الجسم إنتاجه من الدهون التي تساهم في تهيج البشرة ونشوء حب الشباب. بالإضافة إلى ذلك، يتسبب ارتفاع السكر في الدم أيضاً في ظهور الالتهابات في جميع أنحاء الجسم، مما يزيد فرصة تهيج البشرة ونشوء حب الشباب.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي