الردع النووي

عابرا للقارات.. الجيش الأمريكي يختبر صاروخا باليستيا

متابعات-الأمة برس
2021-02-25 | منذ 2 شهر

اختبرت أمريكا صاروخا جويا عابرا للقارات من طراز (Minuteman III)، صباح الأربعاء 24 فبراير 2021 في قاعدة فاندنبرغ الجوية في ولاية فلوريدا.

وأجرى الجيش الأمريكي اختبارا جديدا لصاروخ باليستي، غير مسلح، من نوع (Minuteman III) بالإضافة إلى اختبار المركبة العائدة.

وقال بيان صارد عن سلاح الجو الأمريكي في بيان نشر على موقع "DefenseNews" المتخصص بالسلاح والعتاد العسكري، إن الاختبار، الذي طارت فيه المركبة العائدة إلى ما يقرب 6800 كيلومترا ووصلت إلى منطقة كواجالين أتول في جزر مارشال، يوضح أن الردع النووي للولايات المتحدة قادر على التعامل مع التهديدات وكذلك قادر على "استرضاء" الحلفاء.

وقال اللفتنانت جنرال (الفريق) أنتوني كوتون، نائب قائد قيادة القوات الجوية، في بيان صحفي لسلاح الجو: "أسطولنا من الصواريخ الباليستية العابرة للقارات في حالة تأهب لمدة 24 ساعة في اليوم، و7 أيام في الأسبوع".

وأضاف: "تؤكد الاختبارات الميدانية استعدادنا وموثوقيتنا في Minuteman III"، مؤكدا أن السلاح يوفر مراقبة موثوقة مع رادع استراتيجي موثوق به وفعّال.

وأشار سلاح الجو الأمريكي في بيانه إلى أن صاروخا باليستيا عابرا للقارات من طراز "Minuteman 3" أطلق في ساعة مبكرة من (مساء الثلاثاء) صباح الأربعاء من كاليفورنيا على هدف في المحيط الهادئ خلال اختبار دفاعي.

وشارك في عملية الإطلاق الجناح الصاروخي رقم 90 المتمركز في قاعدة "FE Warren" الجوية في وايومنغ، وجناح الصواريخ رقم 91 في قاعدة مينوت الجوية في داكوتا الشمالية، وجناح الصواريخ 341 الموجود في قاعدة مايلستروم الجوية في مونتانا.

ودعمت تجربة عملية الإطلاق بسرب من المقاتلات الأمريكية تابعة لسرب اختبار الطيران رقم 576.

وتمت عمليات الإعداد والتخطيط لإطلاق الصاروخ العابر للقارات قبل مدة تتراوح بين 6 إلى 12 شهرا عن الموعد المحدد، وأكد سلاح الجو الأمريكي أن التخطيط للعملية تم قبل 5 سنوات لذلك فإن العملية لا ترتبط بالأحداث العالمية والإقليمية الحالية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي