كابل تمتاطل في بدء الحوار و طالبان تكسب السيطرة على معظم أراضي أفغانستان

متابعات الأمة برس
2021-02-17 | منذ 6 شهر

أعلن المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشأن الأفغاني، ضمير كابولوف، أن حركة "طالبان" صارت تسيطر على معظم أراضي أفغانستان، وذلك بسبب مماطلة كابل في بدء المفاوضات مع الحركة.

وفي مقابلة مع وكالة "سبوتنيك"،  قال كابولوف الذي يرأس قسم آسيا الثاني بوزارة الخارجية الروسية: "لقد ارتكبت إدارة كابل حماقات كثيرة عندما ماطلت في إطلاق المفاوضات، وهي تنتظر تناوب الإدارة في واشنطن، ظنا منها أن سلوك الإدارة الجديدة سيكون مختلفا. وانتظروا حتى ظهرت مؤشرات إلى إمكانية مراجعة (الاتفاق الذي وقعته واشنطن مع "طالبان"). وأدت هذه المماطلة في إطلاق المفاوضات الحقيقية، إلى أن قامت طالبان، التي استغلت تردد كابل في بدء الحوار الجدي، بتوسيع رقعة نفوذها وها هي تسيطر الآن على ثلاثة أرباع أراضي أفغانستان".

وشدد الدبلوماسي على أن "طالبان" تسيطر على المناطق المحيطة بريف العاصمة كابل، متسائلا: "أين المكسب؟ لقد أسفرت مماطلة إدارة كابل عن أن طالبان عززت قدراتها التفاوضية ومن الطبيعي أنها ستمارس الضغوط".

وينص الاتفاق الذي توصلت إليه إدارة الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب وحركة "طالبان" في فبراير 2020، على سحب القوات الأمريكية من أفغانستان خلال 14 شهرا مقابل التزام الحركة بعدم السماح باستخدام الأراضي الأفغانية للهجمات على الولايات المتحدة ومصالحها وحلفائها.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي