الرئيس الكولومبي يعلن منح الحماية القانونية لمهاجري فنزويلا

متابعات-الأمة برس
2021-02-09 | منذ 2 شهر

أعلن الرئيس الكولومبى إيفان دوكى أن بلاده ستمنح الحماية القانونية لحوالي مليون مهاجر فنزويلي غير شرعي في البلاد لمدة 10 سنوات، فيما رحبت المفوضية العليا لشئون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة بهذا القرار.

ودعا الرئيس دوكي - في تصريحات نقلتها وسائل إعلام كولومبية ودولية - دول الجوار لاتخاذ مثل هذه الخطوة، قائلا: "نأمل أن تحذو الدول الأخرى حذونا".

ويأتي هذا الإعلان بعد أيام من مطالبة كولومبيا للحصول على دعم دولى أفضل مع الوضع الحالي للاجئين على أراضيها، والتراجع عن سياستها التي كانت تنص علي استبعاد الفنزويليين غير المسجلين من حملة التطعيم المقبلة ضد فيروس كورونا.

وأشارت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية إلى أن هذه الخطوة ستسمح للمهاجرين بالعمل بشكل قانوني في كولومبيا والحصول على إقامة بصورة رسمية بالإضافة إلي تسهيل الحصول علي الخدمات الصحية.

من جانبه، أشاد المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فيليبو جراندي بالقرار، ووصفه بأنه "بادرة تاريخية ورمزية للمنطقة، وحتى للعالم كله"، وفقا لما نقلته "نيويورك تايمز".

وطبقا لإحصائيات الأمم المتحدة، فقد فر أكثر من خمسة ملايين شخص من فنزويلا منذ عام 2015، وحصلت كولومبيا على النصيب الأكبر من هؤلاء حيث استقبلت حوالي 1.7 مليون مهاجر فنزويلي من بينهم نحو 966 ألفا يقيمون بشكل غير قانوني في كولومبيا.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي