بلينكن يؤكد عودة بلاده إلى مجلس حقوق الإنسان

متابعات-الأمة برس
2021-02-08 | منذ 3 شهر

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية، الاثنين 8 فبراير 2021، عودتها إلى مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة.

جاء ذلك وفق ما أعلنه وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، في تغريدات عبر حسابه بموقع "تويتر".

وقال بلينكن أن واشنطن سوف تعود إلى العمل مع مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة.

إلا أنه أكد أن المجلس "بحاجة إلى إصلاحات"، معتبرا أن "الانسحاب منه ليس السبيل إلى إصلاحه"، وأن "الحل الأمثل لتحسينه هو عبر قيادة أمريكية قوية وذات مبادئ".

وقال بلينكن في هذا الصدد، إن المجلس بحاجة إلى إصلاحات حتى يعود إلى دوره مجددا في تسليط الضوء على سجلات انتهاكات حقوق الإنسان بالعالم.

وقبل 3 سنوات، انسحب الرئيس السابق دونالد ترامب من المجلس بسبب ما وصفته إدارته بالتحيز ضد إسرائيل وغياب الإصلاح.

وترامب الجمهوري، ساهمت أجندته "أمريكا أولاً" في قراراته بالانسحاب من العديد من المنظمات والاتفاقيات الدولية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي