لا مثيل لها في العالم

50 سلاحاً وعتاداً جديداً تعمل روسيا على تصديرها

متابعات-الأمة برس
2021-02-06 | منذ 3 شهر

يتوقع أن تبدأ روسيا في الأعوام القليلة المقبلة بتصدير مجموعة جديدة من منتجاتها العسكرية إلى السوق العالمية، بعضها لا يوجد له مثيل في العالم.

كشف مصدر إعلامي في شركة تصدير الأسلحة الروسية "روس أوبورون أكسبورت" لـ"سبوتنيك" أن الشركة الروسية تنوي إدخال حوالي خمسين من أصناف السلاح والعتاد العسكري إلى السوق العالمية للأسلحة في الأعوام الـ5 إلى 7 القادمة.

ومن أصناف السلاح والعتاد العسكري الجديدة التي يجب أن تحصل على "جواز سفر" لدخول الأسواق الخارجية، نظام مدفعية "ديريفاتسيا بي في أو" المضادة للطائرات، وأجهزة الليزر المخصصة لمكافحة الطائرات المسيرة، وصواريخ "غروم-أ1" و"غروم-أ2" الموجهة المهيأة للانطلاق من الطائرات.

وتجدر الإشارة إلى أن مدفع "ديريفاتسيا بي في أو"، وهو من عيار 57 ملم، سلاح لا يوجد له مثيل في العالم. ومن مميزاته أنه يقدر على التعامل مع الأهداف الجوية من أجل حماية القوات الصديقة من الهجوم الجوي، والأهداف الأرضية لدعم القوات الصديقة التي تنفذ عملياتها على الأرض.

ووفق الخبراء فإن مدفع "ديريفاتسيا بي في أو" يتعامل مع الأهداف الجوية الصغيرة الحجم والبطيئة التي يصعب اكتشافها، بنفس الفعالية التي تصد بها منظومة الصواريخ المضادة للطائرات الهجوم الجوي في حين تتطلب صناعته وتشغيله نفقات أقل.

وتتطلع روسيا أيضا إلى إصدار رخصة تصدير لمولد طاقة كهربائية لا يحتاج إلى الهواء. وتمت صناعته للغواصات التي تعمل بالطاقة الكهربائية لكيلا تضطر إلى الكشف عن وجودها بالطفو على السطح لشحن بطارياتها. ويمنح مولد الطاقة هذا الغواصة إمكانية البقاء تحت الماء عدة أسابيع.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي