خبير: فوز الديمقراطيين في انتخابات مجلس الشيوخ سيجلب المشاكل لبادين

2021-01-20 | منذ 1 شهر

تحت العنوان أعلاه، كتبت ألينا غريتسينكو، في "كومسومولسكايا برافدا"، حول مشاكل سوف يواجهها بايدن بسبب سيطرة الديمقراطيين على مجلسي النواب والشيوخ.

وجاء في المقال: جلبت الجولة الثانية من انتخابات مجلس الشيوخ في جورجيا للحزب الديمقراطي مقعدين آخرين في المجلس.

وفي الصدد، قال مؤلف كتاب "الناس ضد الديمقراطية"، الأستاذ المساعد في جامعة جونز هوبكنز، ياشا مونك: "هذه أخبار جيدة بلا شك. ففي جورجيا رفضوا هجوم دونالد ترامب على المؤسسات الديمقراطية.

وقد بات الديمقراطيون يسيطرون على مجلسي النواب والشيوخ. وهذا يسمح لهم بصياغة جدول الأعمال للسنوات القليلة القادمة.

"ولكن هناك أيضا وجها سلبيا للمسألة- بحسب مونك- فعندما يحظى الديمقراطيون بسيطرة كاملة على الحكومة، سوف يصر القسم التقدمي منهم على إصلاح جذري لنظام الرعاية الصحية، وقوانين حقوق التصويت، ومنح وضع ولاية لمقاطعة كولومبيا. وهذا، بشكل عام، ليس في مصلحة الحزب الديمقراطي.

فحين يثق الرئيس المنتخب لأمريكا بالحصول على سيطرة موحدة على الكونغرس، يواجه احتمالا كبيرا لأن لا يحصل على هذه السيطرة في الواقع: وهكذا، سيجد البيت الأبيض نفسه على شفا صراع. فالمحافظون الديمقراطيون، سوف يلتفون حول أجندتهم، فيما سيبدأ الجناح التقدمي، الذي يحتج على ذلك، في اتهام بايدن بعدم القدرة على انتهاج سياسات راديكالية".



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي