الأقليات العرقية أكثرية في أميركا!

خدمة شبكة الأمة برس الإخبارية
2009-05-16 | منذ 10 سنة

واشنطن - ينتمي ثلث سكان الولايات المتحدة الى اقليات وهو عدد يشهد ارتفاعا، ويشكل السكان من اصول اميركية لاتينية الاقلية الاكبر على ما جاء في دراسة نشرها مكتب احصاء السكان الاميركي الخميس 14-5-2009.

وشكلت الاقليات نسبة 34% من الشعب الاميركي اي 104.6 ملايين شخص بتاريخ تموز/يوليو 2008، على ما اظهرت الدراسة بانتظار نتائج الاحصاءات العقدية (تعاد كل عشر سنوات) المتوقعة في العام 2010.

وزاد عدد المواطنين المتحدرين من اقليات اتنية بنسبة 2.3% بين عامي 2007 و2008.

من جهة اخرى وصل عدد السكان المتحدرين من اصول اميركية لاتينية الى 47 مليون نسمة اي بزيادة نسبتها 3.2% في العام الفائت اي ان مواطنا اميركيا من اصل كل ستة له اصول اميركية لاتينية.

وشهدت فئة اخرى من الشعب وهم الخلاسيون ارتفاعا حتى وصل عددهم العام الفائت الى 5.2 ملايين شخص اي بزيادة نسبتها 3.4%.

وتشكل الاقليات اكثرية في اربع ولايات اميركية هي هاواي وكاليفورنيا ونيومكسيكو وتكساس وايضا في مقاطعة كولومبيا حيث العاصمة واشنطن.

ففي هاواي، حيث ولد الرئيس الاميركي باراك اوباما، يشكل الاسيويون 54% من عدد السكان اما مجموع الاقليات فيشكلون 75% من سكان الولاية.

اما في كاليفورنيا (غرب الولايات المتحدة) ونيومكسيكو (جنوب غرب الولايات المتحدة) فتمثل الاقليات 58% من السكان. وفي كاليفورنيا يتواجد اكبر عدد من المتحدرين من اصول اميركية لاتينية في كل الولايات المتحدة ويبلغ عددهم 13.5 مليون نسمة (بحسب احصاءات تموز/يوليو 2008) اما النسبة الاكبر منهم فموجودة في نيو مكسيكو وتبلغ 45% من السكان.

وفي تكساس (جنوب الولايات المتحدة) يصل مجموع السكان المتحدرين من اقليات الى 53% فيما يتركز هؤلاء في جنوب تكاس بنسبة 98% بينهم 97% من اصول اميركية لاتينية.

وينتمي ثلثا سكان واشنطن (67%) الى اقليات اتنية، ويشكل السود 56% من سكانها وهي النسبة الاعلى لهذه الفئة في الولايات المتحدة.
 



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي