بيرو.. الحكومة تسعى إلى تهدئة غضب العمال الزراعيين

رويترز
2021-01-02 | منذ 2 شهر

أطلقت الحكومة البيروفية أمس الجمعة 1 يناير 2021 حوارا مع ممثلي العمال الزراعيين الذين تظاهروا طوال شهر ديسمبر للحصول على زيادة في أجورهم.

وأعلن مجلس الوزراء على "تويتر" أن "لجنة حوار" بدأت عملها في تروخيلو عاصمة منطقة لا ليبرتاد، على بعد نحو 500 كيلومتر شمال ليما.

وأجرى وزراء العمل والتنمية الزراعية والتجارة الخارجية، وكذلك محافظ لا ليبرتاد، نقاشات مع ممثلي العمال ونواب محليين.

وبعد سبع ساعات من النقاشات، قرر المشاركون أن يعدوا خلال 45 يوما، تعديلا على القانون الزراعي الذي أقره البرلمان الثلاثاء، والذي أثار غضب العمال الزراعيين.

موضوع يهمك : المنتج الرئيسي لها في العالم : كولومبيا تعلن إتلاف مساحات قياسية من حقول الكوكا

وفي نهاية ديسمبر، أغلق مئات العمال طريقا رئيسيا في شمال بيرو لدعم مطالبهم، وقتل ثلاثة مدنيين خلال اشتباكات بين المتظاهرين والشرطة. وبعد يومين من وضع الحواجز في الطرق والاشتباكات، فتح طريق "عموم أميركا" السريع ولا يزال تحت مراقبة الشرطة.

وطالب المتظاهرون بأن تزيد شركات التصدير الزراعية أجورهم اليومية من 11 إلى 18 دولارا باليوم. لكن القانون الذي تم تبنيه، ينص على راتب يومي قدره 13 دولارا.

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي