واشنطن تغرم صانعة مرسيدس بسبب مخالفات تتعلق بالسلامة والسيارات المعيبة

متابعات الأمة برس
2021-01-01 | منذ 1 سنة

وافقت وحدة الشاحنات التابعة لشركة "دايملر إيه جي" في أمريكا الشمالية، اليوم أمس الخميس 31 ديسمبر 2020م ، على عقوبة مدنية أمريكية بقيمة 30 مليون دولار لتسوية تحقيق أثبت فشلها في سحب مركبات في الوقت المناسب والامتثال للتوجيهات.

 وقالت الإدارة الوطنية لسلامة المرور على الطرق السريعة إن شركة "دايملر تراكس نورث أمريكا"، وافقت على تطوير وتنفيذ برنامج تحليل بيانات متقدم لتعزيز قدرتها على اكتشاف عيوب السلامة المحتملة والتحقيق فيها كجزء من أمر مدته عامين، بحسب "رويترز".

 

 

"دايملر تراكس" 10 ملايين دولار مقدما وتنفق 5 ملايين دولار إضافية على مشاريع محددة لتعزيز السلامة. تتضمن التسوية غرامة مؤجلة بقيمة 15 مليون دولار قد تصبح مستحقة الدفع إذا لم تمتثل الشركة للقرارات.

موضوع يهمك : ارتفاع مبيعات "تويوتا" العالمية

في ديسمبر/ كانون الأول من عام 2019، وافقت وحدة "مرسيدس بنز أمريكا" التابعة أيضا لشركة "دايملر إيه جي" على عقوبة مدنية بقيمة 20 مليون دولار بسبب تعاملها مع عمليات سحب السيارات. 

وقالت الإدارة الوطنية لسلامة المرور على الطرق السريعة إن الشركة فشلت في إخطار المالكين في الوقت المناسب بشأن عمليات السحب، ولم تقدم جميع التقارير المطلوبة كما لم تطلق عمليتي استدعاء للمركبات المعيبة في الوقت المناسب.







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي