7 أسباب للخيانة الزوجية

متابعات/ الأمة برس
2020-12-29 | منذ 2 شهر
الرجل يتزوج وداخله نيّة الخيانة، وإنما تكون لديه دوافع تقوده تدريجياً نحو التنازلات، ليقع في النهاية في فخ الخيانة الزوجية. وفي ما يلي 7 أسباب للخيانة الزوجية.
1- عدم الرضى الجنسي
هذا السبب هو الأكثر وضوحاً، والذي تحدث بسببه نسبة كبيرة من الخيانات الزوجية، سواء كان السبب انخفاض معدل العلاقة الحميمة، أو عدم الحصول على الاحتياجات والرغبات منها، أو احتواؤها على تجاوزات مزعجة، فإن عدم الرضى الجنسي هو أحد الأسباب المباشرة لحدوث الخيانة الزوجية.
2- مشاهدة الأفلام الإباحية
مشاهدة الأفلام الإباحية أحد الأسباب التي تؤدي إلى الخيانة، سواء بسبب أن الزوج يدمن مشاهدة هذه المواد، ما يدفعه للعزوف عن العلاقة الحميمة مع الزوجة، أو أنه يبحث عن مستوى ممارسات جنسية مثل التي يشاهدها في تلك المواد، وهو أمر خيالي لا يمكن تحقيقه في عالم الواقع من قبل الزوجة، ما يدفع الزوج للخيانة الزوجية لأنه يسعى وراء هذا السراب.
3- النظر إلى النساء الأخريات
هذا سبب يبدو تافهاً، ولكنه باب لدخول عالم الخيانة، حيث يستمتع الرجل بالنظر إلى نساء غير زوجته، مبرراً هذا بأنه ينظر إليهن فحسب، بينما تنمي هذه النظرات داخله الاستمتاع بالخيال، ما يؤدي به في النهاية إلى منزلق الخيانة.
 
 
4- تبرير السلوك السيئ
يجب أن يتحلى كلا الزوجين بالتواضع، وهذا يتجسد في الاعتذار عند الخطأ، ولكن البعض قد يتملّكه الغرور، فيرتكب السلوكيات السيئة، ويبررها دون أي شعور بالذنب، وهو ما يتطور مع الوقت ليصبح فعل الخيانة سلوكاً خاطئاً ضمن السلوكيات الخاطئة التي يسمح بها الفرد لنفسه، ويقدم لها المبررات دون ضمير.
5- المبالغة في مشاركة امرأة أخرى
الإخلاص لا يكون فقط بالجسد، وإنما بالمشاعر والأفكار أيضاً، لذا يجب على الرجل الحذر من استغلال مسمى الصداقة، ليشارك امرأة أخرى في قراراته وأفكاره ومشاعره التي يبخل بها على زوجته، ومع الوقت يتطور الأمر إلى الخيانة الزوجية مع تلك المرأة التي تشاركه مشاعره وأفكاره، بينما يبتعد عن زوجته التي أقصاها بنفسه من مشاركة حياته.
6- الأزمات والظروف الصعبة
قد يمر الزوج بأزمات وظروف صعبة مثل مشاكل العمل والأزمات المالية، أو الملل أو الشعور بالوحدة والضيق، وجميعها مشاعر سلبية تجعله ضعيف نفسياً، ما قد يدفعه لاتخاذ قرارات غير حكيمة، ومن ثم يقع في الخيانة الزوجية.
وهنا يأتي دور الشخص نفسه في ضبط نفسه والسيطرة على انفعالاته وردود فعله، إذ عليه أن يتريّث عندما يمر بأزمات أو ظروف سيئة، ويكون مدركاً أن اتخاذ قرار في هذا الوقت ليس من الحكمة في شيء.
7- عدم مراعاة فترات الفتور والتوتر الزوجي
كل زواج يمر في فترات فتور أو توتر تكون أشبه بالركود، وهي فترات المشاكل بين الزوجين، أو بعد ولادة طفل، وغيرها من الأوقات التي لا تكون العلاقة الزوجية فيها على ما يرام، ولكن هذا لا يبرر الخيانة، فعلى الزوج الاستعداد لهذه الفترات الصعبة في الزواج، وأن يراعي هذه الظروف، ويكون داعماً بدلاً من التذمر وإبراز ردود فعل قد تدمر الزواج بأكمله نتيجة عدم الصبر.


إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي