إدارة الصحة الوطنية البريطانية.. لا خطر من تناول الباراسيتامول مع مسكنات ألم أخرى

متابعات الأمة برس
2020-12-28 | منذ 10 شهر

غالباً ما ينصح الأطباء بضرورة تجنب أخذ نوعين من الأدوية دون استشارة لتجنب التداخلات الدوائية التي من الممكن أن تهدد الحياة.

ولكن هل ينطبق ذلك على تناول الباراسيتامول والإيبوبروفين في الوقت نفسه حيث غالباً ما يكون الناس حذرين بشأن تداخلات الأدوية، فهل لتلك المخاوف أساس من الصحة؟

ويعد الإيبوبروفين مسكناً يومياً لمجموعة من الأوجاع والآلام، بما في ذلك آلام الظهر وآلام الدورة الشهرية وآلام الأسنان.

وكذلك يُعرف الباراسيتامول بأنه مسكن شائع يستخدم لعلاج الأوجاع والألم، وكذلك لخفض درجة الحرارة المرتفعة.

وكشفت إدارة الصحة الوطنية البريطانية NHS، أنه من الآمن تناول الباراسيتامول مع أنواع أخرى من مسكنات الألم، مثل الأيبوبروفين والأسبرين والكوديين.

ولكنها حذرت من تجنب أخذ الباراسيتامول إلى جانب الأدوية الأخرى التي تحتوي على الباراسيتامول.

وإذا كنت تتناول دواءين مختلفين يحتويان على الباراسيتامول، فهناك خطر من حدوث جرعة زائدة”.

وينصح Bupa: “إذا كنت بحاجة إلى تناول مسكن للألم، فتحقق من الملصقات الموجودة على الأدوية الأخرى بعناية، واسأل الصيدلي للحصول على المشورة إذا لم تكن متأكداً”.

ويحذر الموقع الصحي “لا تأخذ أكثر من 4000 ملغ (ثمانية أقراص 500 ملغ) في 24 ساعة”.

موضوع يهمك : وزارة الصحة الألمانية لا تأثير للسلالة الجديدة ولقاحات كورونا ما تزال فعالة

ويضيف: “الباراسيتامول هو أحد مكونات العديد من أدوية الإنفلونزا، لذا تحقق من نشرة معلومات المريض التي تأتي مع دوائك لمعرفة الكمية التي تتناولها”.

متى يجب أن أتجنب الباراسيتامول؟

من الآمن تناول الباراسيتامول مع معظم الأدوية الموصوفة، بما في ذلك المضادات الحيوية.

ومع ذلك، فإن الباراسيتامول غير مناسب لبعض الأشخاص، ووفقاً لـ NHS، يجب عليك التحدث إلى طبيبك إذا كنت تتناول:

  • الوارفارين المميع للدم، يمكن أن يزيد الباراسيتامول من خطر النزيف إذا كنت تتناوله بانتظام.
  • دواء لعلاج الصرع، دواء لعلاج السل (TB).

وبخلاف ذلك، لا يتأثر الباراسيتامول عموماً بتناول العلاجات العشبية أو المكملات الغذائية، كما يوضح الموقع الصحي.

ويضيف: “من أجل السلامة، أخبر طبيبك أو الصيدلي إذا كنت تتناول أي أدوية أخرى، بما في ذلك العلاجات العشبية أو الفيتامينات أو المكملات”.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي