لأول مرة: البحرين تعلق على جهود إنهاء الأزمة الخليجية

2020-12-27

وزير الخارجية البحريني، "عبداللطيف الزياني"المنامة - الأمة برس - أكد وزير الخارجية البحريني، "عبداللطيف الزياني"، الأحد 27-12-2020، ثقة بلاده في دور السعودية في الحفاظ على تماسك مجلس التعاون ورأب الصدع الخليجي.

وقال "الزياني": "هدفنا المحافظة على أمننا الخليجي ومكافحة الإرهاب ومواجهة خطاب التحريض على الكراهية والعنف، والوقوف في وجه التدخل في الشؤون الداخلية لدول مجلس التعاون".

ودعا "الزياني"، خلال اجتماع وزراء خارجية مجلس التعاون الخليجي، إلى إنهاء الصراعات والنزاعات الإقليمية بالطرق السلمية، ووفقا للمواثيق الدولية ومبادئ حسن الجوار.

وتابع: "نتطلع إلى القمة الخليجية التي تستضيفها السعودية بحضور قادة دول مجلس التعاون الخليجي، آملين أن تكون قمة موفقة ناجحة"، بحسب وسائل إعلام بحرينية.

ويعد هذا أول تعليق بحريني حول تطورات حل الأزمة الخليجية، وذلك بعد أسابيع من إعلان الكويت التوصل لنتائج إيجابية تقود لإنهاء الخلاف، وسط صمت من المنامة طيلة الفترة الماضية رغم ترحيب حلفائها.

وشارك في الاجتماع الذي تستضيفه البحرين، عبر تقنية الاتصال المرئي، وفود دبلوماسية من دول المجلس، برئاسة وزراء خارجية دول المجلس، والذين ناقشوا أجندة القمة المرتقبة.

وتستضيف العاصمة السعودية الرياض، القمة المقبلة، وتتولى مملكة البحرين رئاسة الدورة، التي من المتوقع أن تشهد حلحلة للأزمة الخليجية المندلعة من منذ 5 يونيو/حزيران 2017.

ومن المتوقع أن تشهد القمة الخليجية المقبلة توقيعا بالحروف الأولى على وثيقة مبادئ لإرساء أسس جديدة لمصالحة قطرية مع دول المقاطعة الأربع (السعودية والإمارات والبحرين ومصر)، أو مع السعودية بمفردها كخطوة أولى.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي