مسلحون يغتالون "مراقبا" للانتخابات في أفغانستان

2020-12-23 | منذ 7 شهر

كابل-وكالات: اغتال مسلحون مجهولون، الأربعاء 23ديسمبر2020، المدير التنفيذي لمنتدى الانتخابات الحرة والنزيهة في أفغانستان يوسف رشيد، بالعاصمة كابول.

وقال عبد الباقي رشيد، شقيق الضحية إن حادث اغتيال أخيه "وقع عند الساعة الـ8:30 صباحا بالتوقيت المحلي (الـ4:00 بتوقيت غرينتش)، في منطقة تني كوت بالعاصمة كابل"، بحسب ما نقلت قناة "طلوع" الأفغانية.

وأضاف رشيد أن المسلحين "أطلقوا النار على شقيقه، بينما كان في طريقه إلى مكتبه؛ وتسببوا أيضا في مقتل سائق سيارته".

من جهته، أكد المتحدث باسم شرطة كابل، فردوس فارامارز، إطلاق مسلحين مجهولين النار على الناشط المدني يوسف رشيد، بحسب المصدر ذاته.

ولم تعلن أي جهة حتى الساعة الـ9:00 بتوقيت غرينتش، مسؤوليتها عن حادث الاغتيال.

وفي السياق، أدان القائم بالأعمال الأمريكي، روس ويلسون، اغتيال رشيد، وقال في تصريحات نقلتها "طلوع" إن الأخير "كان مدافعا مخلصا عن الديمقراطية في أفغانستان، وعمل لسنوات لضمان نزاهة وشفافية الانتخابات".

ويأتي اغتيال رشيد في الوقت الذي يجتمع فيه وفدان من الحكومة الأفغانية وحركة طالبان في قطر، ضمن إطار مفاوضات السلام التي بدأت في 12 أيلول/ سبتمبر الماضي، وما تزال مستمرة.

وتهدف المحادثات إلى إنهاء الخلافات المستمرة منذ ما يقرب من عقدين، وتعقب اتفاق السلام التاريخي بين الولايات المتحدة وطالبان الذي عقد في شباط/ فبراير، والذي يدعو إلى انسحاب جميع القوات الأجنبية من أفغانستان.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي