مقتل عناصر من الجيش الأقغاني إثر هجوم إرهابي لـ"طالبان" شمال شرقي البلاد

2020-12-22 | منذ 7 شهر

كابل-وكالات: أفادت وسائل إعلام أفغانية، الثلاثاء 22ديسمبر2020، بوقوع هجوم شنه مسلحون تابعين لـ"حركة طالبان" الإرهابية في ولاية قندوز شمال شرقي أفغانستان.

وذكرت وكالة "تولو نيوز" الأفغانية نقلا عن مصادر أمنية أن الحادث وقع في مقاطعة تشاردارا، ومن بين القتلى رئيس شرطة المنطقة أحمد عمر صالح.

وبحسب المصدر، فإن حركة "طالبان" لم تعلق على الحادث بعد، لكن من المرجح أن المسلحين المشاركين مقربون من التنظيم الإرهابي.

وفي نهاية شباط/فبراير الماضي، وفي حفل أقيم في قطر، وقعت الولايات المتحدة وحركة طالبان على اتفاق السلام الأول منذ أكثر من 18 عاماً من الحرب، والذي ينص على انسحاب القوات الأجنبية من أفغانستان في غضون 14 شهرا وبدء حوار بين الأفغان بعد صفقة تبادل الأسرى، بحيث تفرج الحكومة عن 5000 من طالبان فيما تفرج الأخيرة عن نحو 1000 من عناصر الأمن الأسرى.

وأعلن وفدا الحكومة الأفغانية وحركة طالبان أوائل الشهر الجاري أنهما اتفقا على أطر مفاوضات السلام التي انطلقت في وقت سابق بالعاصمة القطرية الدوحة، وأنهما بصدد مناقشة أجندة المحادثات، وسط ترحيب أجنبي بالإعلان باعتباره تطورا إيجابيا.

وما تزال أعمال العنف متواصلة في هذه البلاد التي مزقتها الحرب، حتى بالتزامن مع انطلاق محادثات سلام بين وفد من الحكومة الأفغانية وممثلين لطالبان في العاصمة القطرية الدوحة في أيلول/سبتمبر الماضي.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي