تحمل قصة حب بين الشيطان وفتاة ..

تايلور سويفت تعيد تسجيل أغنيتها Love Story

متابعات - الأمة برس
2020-12-09 | منذ 6 شهر

المغنية الأمريكية تايلور سويفت

أثارت المغنية الأمريكية تايلور سويفت جملة من التكهنات حول خطوبتها من حبيبها جو إلوين، حيث يعتقد عدد من متابعي سويفت أن نجمتهم تخفي رسالة قوية في النسخة الجديدة من أغنيتها Love Story.

تدور قصة التسجيل الجديد للأغنية التي أطلقت عام 2008، حول قصة حب تربط الشيطان بفتاة تدعى عام 2020، بعد أن يربط

تطبيق إلكتروني يدعى "match" بينهما، حيث يعيش الاثنان قصة حب وسط دمار العالم.

وبحسب موقع "popbuzz" المهتم بأخبار الفن والترفيه، فإن تغييراً حصل على كلمات الأغنية، التي نُشرت دعاية ترويجية عنها قبل أيام، حينما تم تغيير جملة "حبيبي قل نعم" إلى "حبيبي قال نعم"، وهي عبارة تستخدم حينما يوافق شخص على الزواج بشريك حياته.

حيث انهالت فوراً تعليقات تتساءل عن حقيقة خبر خطوبة الفنانة الأمريكية من حبيبها، كما تكهن المعجبون بأن النسخة الكاملة من الأغنية ستتضمن مشهداً لـ"جو إلوين" يجثو على ركبتيه طالباً يد حبيبته "تايلور".

كما لاحظ المعجبون أيضاً، بحسب الموقع، إضافة أجراس الزفاف قبل تلك القصيدة الغنائية، كما تظهر الأجراس في الوقت نفسه الذي يتم فيه جر الشيطان إلى الكنيسة، مشيراً إلى أنه من الممكن أن تكون إشارة إلى حفل قران.

يُذكر أن "سويفت"، البالغة من العمر 28 عاماً، قررت أن تكون علاقتها الحالية بحبيبها الممثل البريطاني جو ألوين تتسم بطابع الهدوء، فهي لا تودُّ أن تقتحم وسائل الإعلام والصحافة خصوصية حياتهما كما فعلت مع أحبائها السابقين.

يشار إلى أن تايلور سويفت بدأت رسمياً إعادة تسجيل جميع ألبوماتها القديمة.

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي